fbpx
حوادث

القضاء الفرنسي يبقي مامي في السجن

الشاب مامي
محاميه أكد أنه سيطعن في الحكم

رفضت محكمة فرنسية،الثلاثاء الماضي، طلب الإفراج المشروط الذي تقدم به محامي الشاب مامي، وبررت القرار بأن ابن مامي، المستند الذي اعتمد عليه محاميه لتقديم طلب إطلاق سراحه، غير موجود بفرنسا ويعيش بالجزائر.
وقال خالد صابر محامي  مطرب مامي “إنه سيطعن في هذا الحكم”، متسائلا “كيف أن المتهم الرئيسي في القضية التي يوجد بسببها مامي خلف القضبان أفرج عنه”، و أضاف أن “الحالة النفسية لمامي متدهورة، إلا أنه يعقد آماله على طلب العفو الذي قدمه للإليزي”.
وكان محمد خليفتي، المعروف بالشاب مامي، خص جريدة الخبر الجزائرية بحوار قال فيه: “أنا مقهور نفسيا وأشعر أنني مظلوم وأحس بأنني مكبل داخل زنزانتي. لدي اعتقاد بأن إرادة خفية سعت لتحطيمي فنيا واجتماعيا”،كما تعهد جمهوره بالعودة إلى عالم الفن بألبوم جديد يحمل عنوان “مقدرة”، سيغني فيه عن تجربته مع السجن.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداءا من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين

   
زر الذهاب إلى الأعلى