fbpx
مجتمع

استمرار الجدل حول الباكلوريا الدولية

أساتذة التربية الإسلامية دعوا إلى التراجع عن الاتفاقية مع فرنسا حفاظا على مصداقية الشهادة الوطنية

مازال موضوع  الباكلوريا  الدولية (الفرنسية)، يثير نقاشا حادا، إذ خرج أساتذة  التربية الإسلامية ليعبروا عن رفضهم للاتفاقية المبرمة بين وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، ونظيره الفرنسي، باعتبار أنها، على حد تعبيرهم، «تكرس التبعية التربوية الفرنكوفونية، وسياسة التفرقة التربوية بين أبناء الوطن الواحد


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى