fbpx
حوادث

تفاصيل جريمة باب أيلان بمراكش

أحالت عناصر الشرطة القضائية للأمن الولائي بمراكش، صباح أمس (الثلاثاء)، ثلاثة أشقاء متهمين بالقتل العمد مع سبق الإصرار وإخفاء معالم الجريمة والمشاركة في ذلك، وعدم التبليغ عن وقوع جناية، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بمراكش، بعدما تم إيقافهم السبت الماضي، على خلفية قتلهم لشقيقهم ودفن جثته بمنزل.
و انتقلت عناصر الشرطة القضائية لأمن مراكش رفقة عناصر الشرطة العلمية والتقنية المكلفة بمسرح الجريمة وعناصر الوقاية المدنية، إلى رياض بدرب الحمام بحي باب إيلان بالمدينة العتيقة بمراكش، لاستخراج جثة تم دفنها من قبل شقيق الضحية ووصلت درجة متقدمة من التحلل، وتم نقلها نحو مستودع الأموات، من أجل تشريحها، وفقا لتعليمات النيابة العامة لدى استئنافية المدينة.
وتعود فصول تلك الجريمة، إلى قرابة شهر، عندما حل الضحية البالغ من العمر 37 سنة، والذي يقطن بدوار العسكر بمنزل شقيقه الأكبر، الذي يقيم بمفرده بمنزل عبارة عن رياض بحي باب إيلان، تركه والدهما، إذ رافقه شقيقه الثالث في هذه الزيارة، والتي طالب أثناءها من شقيقه الأكبر، بيع الرياض ومحل تجاري تركهما والدهم، واقتسام المتحصل من عملية البيع، مطالبا إياه بمنحه حقه من الميراث، عاجلا غير آجل، موضحا لشقيقه أن ظروفه الاجتماعية صعبة للغاية ولم يعد بمقدوره التعايش مع حالة العوز المادي، سيما أن والده ترك لهم ميراثا، يكفيه لإنشاء مشروع صغير يدر عليه مبالغ مالية مهمة.
ولم ترق الأخ الأكبر مطالب شقيقه، سيما وأنه كان يمده من حين لآخر بمبالغ مالية على وجه الصدقة والإحسان، وقال إن عدم بيعه للميراث، يعود إلى حرصه للحفاظ على تركة والدهم، قبل أن يتطور الأمر إلى مشادات، تدخل على إثرها الأخ الأكبر، ووجه ضربات بواسطة سكين إلى بطن شقيقه، الذي سقط على الأرض، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة لحظات بعد ذلك.
وطالب المشتبه فيه الرئيسي من شقيقه الآخر الذي حضر عملية القتل عدم البوح بأي شيء، وأنه سيدبر مجموعة من الأمور الخاصة وسيقدم نفسه للشرطة، ويعترف بكل شيء.
ولطمس معالم الجريمة، عمد مرتكب الجريمة إلى حفر قبر بغرفة بالرياض، ودفن شقيقه فيها، في حين أن شقيقه الآخر أخبر شقيقته في اليوم الموالي بتفاصيل الجريمة، فحاولت التبليغ عنها، غير أن شقيقيها طالبا منها عدم التسرع وأن القاتل سيقدم نفسه للشرطة.
ومساء السبت الماضي، تقدم المتهم أمام عناصر الدائرة الأمنية الثالثة بباب أغمات، معترفا بتفاصيل جريمته، فانتقلت عناصر الشرطة إلى مسرح الجريمة، وتم استخراج الجثة.
وتم إيقاف المشتبه فيه وشقيقه وأختهما، ووضعهم رهن الحراسة النظرية، قبل تقديمهم أمام النيابة العامة.

محمد العوال (مراكش)



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.