الرياضة

اتهام مسؤول حزبي بالتدخل في جامعة رياضية

اتهم مسؤولون في الجامعة الملكية المغربية للجيدو وفنون الحرب جعفر هيكل، المدير العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، بالسعي وراء فصل الجيدو عن بعض الرياضات المشابهة التابعة للجامعة، وتقديم شهادات مزورة تحمل اسم الجامعة الملكية المغربية للآيكيدو، رغم أنها لجنة تابعة للجيدو.
وأكد سيدي محمد إصلاح، رئيس اللجنة الوطنية للآيكيدو، في تصريح هاتفي لـ ”الصباح الرياضي”، أن بعض الأشخاص يتكلمون باسم اللجنة الوطنية للآيكيدو بدون سند قانوني، ويستغلون الصراعات الموجودة بين الجامعة الوصية وبعض الأشخاص، وحاولوا إقحام اللجنة التي مازالت تبحث عن الاعتراف بها كجامعة من أجل نسف المحاولات الرامية إلى تحقيق أمل لجنة الآيكيدو في تشكيل جامعة قائمة بذاتها.
وأوضح إصلاح أن مجموعة من الأشخاص نصبوا أنفسهم متحدثين باسم اللجنة، ضمنهم جعفر هيكل الذي استغل علاقته بمنصف بلخياط، وزير الشباب والرياضة، وانتمائهما إلى حزب التجمع الوطني للأحرار، وأخبره بأنه سيساعده على تحقيق هذه الغاية، وقدم له شهادتين مزورتين باسم الجامعة الملكية المغربية للآيكيدو، مشيرا إلى أن مثل هذه التصرفات تسيء إلى رياضة الآيكيدو التي تسعى إلى تنظيم هياكلها من أجل الانتقال إلى مرحلة جديدة بإحداث جامعة ملكية.
ومن جانبه، نفى جعفر هيكل، عضو اللجنة المركزية لحزب التجمع الوطني للأحرار، أي علاقة له بهذا الموضوع ومعرفته بهذه الأحداث، لأنه بعيد عن رياضة الجيدو، والعلاقة الوحيدة التي تربطه باللايكيدو هو أنه يمارسها في بعض الأحيان رفقة ابنه، معتبرا أن ما يتداوله البعض لا يعدو أن يكون اتهامات لا أساس لها من الصحة، بحكم صداقته مع منصف بلخياط.
وأضاف هيكل أنه يسمع ويقرأ حول بعض المشاكل بين جامعة الجيدو وبعض الأشخاص التي لا تربطه أي علاقة بهم، ومن غير المقبول أن يقحموه في مثل هذه الصراعات التي لا علاقة له بها من قريب أو من بعيد، موضحا أنه لا يعرف الكثير عن سياسة الوزير في المجال الرياضي لذلك من المستحيل أن يورطه في مثل هذه الإشاعات التي تهدف إلى النيل منه ومن سمعته، دون أن يستبعد رغبة بعض الأشخاص في لجنة الآيكيدو إقحامه في مشاكل لا علاقة له بها.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق