fbpx
الأولى

تحت الدف

لم يعد المنصب في الديوان، يمنح لمن يستحقه، أو للكفاءات، من أجل مساعدة الوزير أو الوزيرة، أو رئيس جهة أو مجلس منتخب، أو مؤسسة عمومية. مناسبة هذا الحديث “العربدة” و”الحيحة”، التي أثارها قيادي في حزب يشارك بحقائب مهمة في حكومة أخنوش، تم رفض مقترح تقدم به، يقضيأكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى