fbpx
الأولى

لجنة التقصي في أحداث العيون تطالب بتحقيقات داخلية

التقرير تجنب إثارة أسماء المسؤولين عن الأحداث ودعا إلى إحالة ملفات الفساد على القضاء

أثار التقرير النهائي للجنة التحقيق حول أحداث العيون، مسؤولية الأجهزة الأمنية والقوات العمومية في عدم توفير الحماية والتغطية الأمنية بالعدد الكافي بمدينة العيون طيلة يوم تفكيك مخيم “اكديم إزيك”، وإلى حدود الساعات الأولى من بعد ظهر


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى