fbpx
الأولى

سفينة العدالة بالمحمدية تتيه عن شاطئ الأمان

رسالة من شركة “سيكوماريماك” إلى وزير العدل تلتمس منه فتح تحقيق في حكم “غير منصف”

لا ترسو رحلة سفينة العدالة، كل مرة، على شاطئ الأمان، فأحيانا تضل مسارها، وتتيه بين أمواج اللامبالاة، فتصيب الركاب بالدوران، وتعجز عن إنصاف المظلومين.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى