حوادث

اعتقال 1267 مبحوثا عنه بمراكش

أفاد مصدر أمني أن عناصر الشرطة بمراكش تمكنت خلال الفترة ما بين فاتح يوليوز إلى 14 غشت الجاري ، من اعتقال 1267 شخصا مبحوثا عنه من أجل ارتكابهم جنح أو جنايات، وأضاف المصدر نفسه،  أن الحملة التي أطلقها الوالي الجديد، محمد الدخيسي منذ تعيينه على رأس ولاية امن مراكش، لمحاربة مظاهر الجريمة بمختلف أنواعها بالمدينة الحمراء، قادت إلى ضبط 3245 شخصا متلبسا بارتكاب جرائم مختلفة أحيلوا على القضاء، فيما تم التثبت من هوية 7922 شخصا من بينهم 1118 شخصا لا يتوفرون على بطاقة التعريف الوطنية.  وأكد المصدر نفسه، أن الوالي الجديد أعطى تعليماته إلى كافة رؤساء الدوائر الأمنية بالعمل على تحيين كافة مذكرات الاعتقال الصادرة في حق العديد من المتهمين، والمبحوث عنهم من طرف السلطات الأمنية في الوقت الذي تغافل عن اعتقال ضابطي شرطة أدينا من طرف العدالة في حالة سراح بالسجن النافذ من أجل الضرب والجرح المفضيين إلى الموت،أحدهما يقطن بحي الفضل، والآخر بمنطقة واحة الحسن الثاني بمقاطعة سيدي يوسف بن علي .
  ويذكر أن محمد الدخيسي، والي أمن مراكش، باشر منذ ثاني أيام عيد الفطر، حملات أمنية شملت بعض الحانات والملاهي الليلية ، للوقوف على مدى احترامها للقانون، إذ تم إنذار العديد منها، في الوقت الذي تم استثناء العديد من الفنادق المصنفة، والتي لا تصلها عناصر الاستعلامات العامة لتحرير مخالفات تتعلق باحترام القانون الخاص بالتوقيت فقط، دون الحديث عن تقديم الخمور للمسلمين ، الأمر الذي لم يعره والي الأمن الجديد، أي اهتمام في إطار حرصه على تطبيق للقانون، كما تعهد خلال لقاءيه مع ممثلي وسائل الإعلام وجمعيات المجتمع المدني .
وعلمت “الصباح” أن بعض أرباب الفنادق والملاهي الليلية يعملون على تحرير عريضة استنكارية وتوجيهها إلى والي الجهة، بخصوص الحملات الأمنية الأخيرة، ومطالبته برخص لتمديد ساعات العمل، بالنظر إلى الصبغة السياحية التي تكتسيها مراكش.

محمد السريدي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض