الرياضة

جامعة السلة تتهم الوزارة واللجنة الأولمبية

نفت تحملها مسؤولية مشاركة المنتخب في بطولة إفريقيا وتقدم شكوى للاتحاد الدولي

راسلت الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة رسميا الاتحاد الدولي والكونفدرالية الإفريقية للعبة، لإخبارهما بعدم تحملها مسؤولية مشاركة المنتخب الوطني في بطولة إفريقيا التي ستحتضنها أبيدجان في الفترة بين 20 و31 غشت الجاري.
ودعت الجامعة في الرسالة التي حصل “الصباح الرياضي” على نسخة منها، الكونفدرالية الإفريقية إلى تحمل مسؤوليتها بشأن مشاركة المنتخب الوطني في بطولة إفريقيا، بحكم أن الممثلين الشرعيين لها والمكتب الجامعي المعترف به قانونيا من قبلها لم يعتمد كتابة أي منتخب للمشاركة، ولم يرخص لأي جهة بتحمل مسؤولية المنتخب الوطني، وأنها مطالبة باتخاذ الإجراءات اللازمة في حال توصلها بلائحة مسؤولين لا علاقة لهم بها.
واتهمت الجامعة في الرسالة وزارة الشباب والرياضة واللجنة الوطنية الأولمبية بالتدخل في شؤونها، وأنهما تطاولا على اختصاصاتها، رغم أنها الجهاز المقرر والمنتخب بطريقة شرعية لتمثيل كرة السلة الوطنية أمام جميع الهيآت الدولية والقارية، في الوقت الذي تنصب جهات مسؤولة عن الوضع الذي تعيشه كرة السلة نفسها منقذا وضامنا للحقوق، بعدما كانت سببا في المشاكل التي عانتها الجامعة منذ سنتين.
واستغربت الجامعة التحول المفاجيء لوزارة الشباب والرياضة التي تلعب دور الضامن لمصلحة كرة السلة الوطنية، بعدما دفعت بجميع ثقلها في اتجاه إصابة الجامعة بالسكتة القلبية، ومنعها من المنحة لموسمين، وعدم ردها على غالبية مراسلات الجامعة، بما فيها الميزانية المرتقبة لمشاركة منتخبي أقل من 16 سنة والكبار في نهائيات كأس إفريقيا، علما أن منتخب الفتيان لم يتأهل إلى هذه التظاهرة منذ سنوات، ودعت إلى اجتماعات غير قانونية مع أشخاص لا تربطهم أي علاقة بالجامعة.

صلاح الدين محسن     

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق