الرياضة

الكرتي يطالب بتسوية وضعيته بأولمبيك خريبكة

طالب وليد الكرتي، عميد المنتخب الوطني المتوسطي، ولاعب أولمبيك خريبكة لكرة القدم، مسؤولي الأخير بتسوية وضعيته الحالية داخل الفريق.
وقال الكرتي، في اتصال هاتفي مع ”الصباح الرياضي”، إنه منذ عودته رفقة المنتخب الوطني من تركيا لم يتصل به أحد من مسؤولي أولمبيك خريبكة من أجل التفاهم  معه على توقيع عقد يضمن بموجبه كرامته وحقوقه، ويوازي  طموحاته  في اللعب بشكل احترافي مع الفريق .
وأعرب الكرتي عن معاناته داخل الفريق في ظل استمرار وضعيته دون عقد.  وقال ”عانيت كثيرا داخل أولمبيك خريبكة، والآن إما أن يتفاهم معي المكتب المسير بشكل جدي على عقد  احترافي بشروط موضوعية ومعقولة  أضمن  من خلالها مستقبلي وكرامتي، أو أن يتركوني أرحل لفريق آخر”.
ومضى قائلا ”أراد المسؤولون في وقت سابق أن أوقع عقدا لمدة خمس سنوات وبراتب شهري يقدر ب 3000درهم ومنحة توقيع تناهز 10000 درهم، فرفضت لأنه لا يناسب طموحاتي”. وعن سؤال بخصوص توصله بعروض من فرق أخرى للتوقيع معه قال الكرتي”لقد توصل وكيل أعمالي بعروض احترافية من فرق وطنية وأجنبية للانضمام إليها”.
يذكر أن وليد الكرتي (19 سنة)، توج رفقة المنتخب الوطني  بكأس العرب لأقل من 20سنة، كما فاز بالميدالية الذهبية لألعاب البحر الأبيض المتوسط رفقة المننتخب المتوسطي التي أقيمت بتركيا.

عبد الفتاح قنفود (خريبكة) 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق