الرياضة

صانعو إنجاز الأشبال دون عقود

الطاوسي: أحترم عقدي مع الجامعة وأتمنى الاستمرار إلى ما بعد نهايته

كشف مصدر مطلع أن مساعدي حسن بنعبيشة، مدرب المنتخب الوطني للشباب، دون عقود مع جامعة كرة القدم.
ووفق إفادة المصدر نفسه، فإن محمد بنجادي، المعد البدني، وأنس وليويل، المعالج الطبيعي، والطبيب محمد حراثة طالبوا بتسوية وضعيتهم منذ أربع سنوات، إلا أن الجامعة تصر على اعتبارهم مياومين.
وحسب مصادر «الصباح الرياضي»، فإن الأطر التقنية المشتغلة مع حسن بنعبيشة، الوحيد المرتبط مع الجامعة بعقد، يعانون صعوبات في صرف مستحقاتهم ومنحهم.
واستغربت مصادر متطابقة تأخر الجامعة في التعاقد مع هؤلاء الأطر طيلة هذه المدة. يشار إلى أن بنعبيشة وطاقمه التقني حققوا نتائج إيجابية رفقة المنتخب الوطني للشباب، إضافة إلى فوز الأخير بالميدالية الذهبية للألعاب البحر الأبيض المتوسط، توج الشباب كذلك بالكأس العربية، كما كانوا قريبين من التأهل إلى كأس إفريقيا، كما أن بعضهم يشتغل ضمن منتخب الفتيان، الذي يدربه عبد الله الإدريسي.
على صعيد آخر، قال رشيد الطاوسي، مدرب المنتخب الوطني، إنه يحترم عقده مع جامعة كرة القدم لتدريب المنتخبين الأول والمحلي.
وأضاف الطاوسي في تصريح ل”الصباح الرياضي”، أنه باق مع المنتخب الوطني، طالما أنه مؤمن بالعمل الذي أنجره إلى الآن، مشيرا إلى أنه يطمح إلى قيادة المنتخب المحلي في نهائيات كأس أمم إفريقيا للمحليين في يناير المقبل.
وزاد «صحيح أن العقد الذي يربطني بالجامعة سينتهي شتنبر المقبل، أي بعد مباراة كوت ديفوار، إلا أنني أراهن على تجاوز المنتخب التونسي، حينها ستتاح لي فرصة قيادته في نهائيات كأس إفريقيا».
وعن علاقته بالجيش الملكي، قال الطاوسي «يسرني أن أدرب هذا النادي، لكن لا يمكنني ذلك في الوقت الراهن، كما لا يمكن التعاقد مع أندية وطنية أخرى نظير الوداد الرياضي والمغرب الفاسي، بما أن عقدي مع الجامعة لم ينته بعد».
وأوضح الطاوسي «إذا كانت فرق الوداد والجيش والمغرب الفاسي مهتمة بي، معناه أنني بصمت على حضور جيد بالمنتخب. ولا يسعني إلا أن أشكر مسؤولي هذه الفرق على ثقتهم في شخصي».

عيسى الكامحي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق