وطنية

طلبة صحراويون يهددون بإحراق مصلحة بكلية الحقوق بمراكش

حاول 30 طالبا يتحدرون من الأقاليم الجنوبية، صبيحة أمس (الخميس) اقتحام إدارة كلية الحقوق التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش، وهددوا بإحراق مصلحة تدبير الملفات بالكلية نفسها، احتجاجا على عدم تمكين طالب صحراوي بالسنة الأولى حقوق من الباكلوريا طالب بها.
وقالت مصادر مطلعة لـ”الصباح” إن الإدارة رفضت منح طالب يتحدر من منطقة آسا الزاك الباكلوريا، لأنه ضبط في حالة غش، ويتم الاحتفاظ بشهادته إلى حين استكمال مسطرة ضبط حالات الغش . ووصف موظفون بإدارة الكلية في اتصال هاتفي بـ”الصباح” الوضع بالخطير، إذ فوجئوا صبيحة أمس (الخميس) بعشرات الطلبة الصحراويين يحملون هراوات وأخذوا يهددون بإحراق أرشيف الكلية، والاعتداء على الموظفين.
من جانب آخر، شهد مقر كلية الآداب التابع لجامعة القاضي عياض بمراكش صبيحة أمس (الخميس) مناوشات بين الطلبة القاعديين والأمازيغيين، وقد استعملت فيها الحجارة والأسلحة البيضاء، ولم تسفرعن خسائر بشرية أو مادية. وتركزت المواجهات في محيط كليتي الآداب والحقوق تدخل خلالها الطلبة القاعديون، للحيلولة دون اقتحام طلبة من فصيل أمازيغي يقولون إنهم جاؤوا من مدن أخرى لعقد حلقات تعبوية في فضاء الكليتين.
وشوهد طلبة، وهم يحملون العصي والهراوات وأسلحة بيضاء، فيما لم يسجل أي حضور أمني في محيط الجامعة، باستثناء دراجين يتجولان في المحيط لمراقبة الوضع. 
وفي موضوع ذي صلة، اقتحم عشرات الطلبة الصحراويين مقر النادي الجامعي أول أمس (الأربعاء)، واحتلوا أحد المسابح، وولجوا بعض الغرف، ما تسبب في هلع وفوضى بين المنخرطين وأبنائهم، وعاثوا فسادا في النادي أمام خوف الأطفال والمرتادين الذين تواروا إلى الوراء، في حين فضل البعض ترك حاجياته والهروب، أمام تهديدات مسلحين بسيوف وهراوات.

نبيل الخافقي (مراكش)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق