fbpx
الصباح الفني

لقطات

منتجع للمطلقات بأستراليا
قررت عائلة محامية من سيدني فتح أول “منتجع للطلاق” في أستراليا لدعم النساء المنفصلات، أخيرا، عن أزواجهن. وسيقام المنتجع الذي صمم برنامج “التخلص من سموم طلاقك” لدعم النساء اللاتي يعانين الانفصال، في الفترة من 26 إلى 27 فبراير الجاري، وستشمل التذاكر إقامة ليلة واحدة في فندق بولاية نيو ساوث ويلز.
وسيكون في استقبال الضيوف لإدارة ورش العمل، لجنة مكونة من 11 ضيفاً خاصاً من الخبراء في جميع المجالات لتقديم أفضل النصائح الممكنة، ومنهم على سبيل المثال، خبير في العلاقات الأسرية، ومعالج بالتنويم المغناطيسي، ومختص في التغذية، وخبير مالي، ومدرب صحي وشخصي، ومعالج بالتأمل.

تركي يصادق الإوز 37 عاما
استمرت صداقة غير عادية بين رجل تركي وإوزة أنقذها لعقود. ووجد ساعي البريد المتقاعد رجب ميرزان جاريب، أنثى الإوز، قبل 37 عامًا في مقاطعة أدرنة الغربية بتركيا.
كان ميرزان ومجموعة من الأصدقاء يسلكون طريقا مختصرا في سيارتهم عندما لاحظوا الإوزة بجناح مكسور في حقل فارغ، فأخذها ميرزان على الفور لحمايتها من الحيوانات المفترسة ووضعها في السيارة حتى ظهر ثاني يوم عندما كان قادرًا على اصطحابها إلى منزله.
منذ ذلك الحين يعيش غاريب في مزرعة بمنطقة كاراجاك المتاخمة لليونان وترافقه الإوزة أثناء قيامه بالأعمال المنزلية في المزرعة أو في نزهاته المسائية.

تعويض “ضخم” لسجين حبس خطأ
قررت السلطات في بولونيا تعويض رجل، يدعى توماس كوميندا، قضى 18 سنة كاملة بالخطأ، بمبلغ مالي كبير.
“التعويض الأكبر في تاريخ البلاد”، هكذا وصفت صحيفة ذا تايمز التعويض المدفوع للرجل، فقد حصل توماس كوميندا، الذي يبلغ من العمر 44 عاماً، على 3.46 ملايين دولار من الدولة البولونية.
وحُكِم على هذا الرجل بالسجن لمدة 18 عاماً بتهمة اغتصاب وقتل فتاة تحمل اسم مالغورزاتا كوياتكوفسكا.
على الفور بدأت الشرطة التحقيقات لتقوم بإلقاء القبض عليه وهو في الـ23 من عمره، وأدت أدلة الطب الشرعي الجديدة إلى تبرئته في 2018.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى