fbpx
حوادث

كنوز من الذهب تستنفر درك خريبكة

إيقاف مشتبه فيه وصور لكميات من المعدن الأصفر استخرجت من مقبرة

تحرك “كومندو” من المركز القضائي لخريبكة، بتعليمات من القائد الجهوي، طيلة الأحد والاثنين الماضيين، في عدة اتجاهات بحثا عن مشتبه فيهم، حفروا واستخرجوا كميات من الذهب، من مقبرة فوسفاطية، بتراب إقليم خريبكة، في إطار تحقيق قضائي، تم فتحه تحت إشراف وكيل الملك.

وعلمت “الصباح” أن التحرك السريع لفريق التحقيق، من عناصر المركز القضائي لدرك خريبكة، أسفر عن إيقاف أحد المشتبه فيهم، على ذمة القضية، ووضعه رهن الحراسة النظرية، في محاولة لاستغلال وسائل الإثبات، المتوفرة لدى المحققين، ودفع الموقوف إلى الاعتراف بتفاصيل الواقعة، وأسماء المتورطين معه وهوياتهم، وتحديد حجم وطريقة استخراج كميات من الذهب، من حفر بإحدى مقابر الجماعة القروية “أولاد عبدون”، بإقليم خريبكة.

وأضافت المصادرنفسها أن “فاعل خير”، وضع رهن إشارة فريق التحقيق من الدرك، صورا فوتوغرافية وشريط فيديو، لـ “قلل من الطين”، مملوءة بكميات كبيرة من الذهب، أن عناصر المركز القضائي نجحت في تحديد مكان استخراج الكنز الذهبي، وسلكت عدة مسالك في التحقيق، في محاولة لتضييق الخناق على المشتبه فيهم، والإسراع بإيقافهم في أقرب وقت ممكن.

واستنادا إلى إفادات المصادر ذاتها، فإن عناصر الدرك للطريق السيار بخريبكة، تمكنت من إيقاف سائق سيارة، خلال محاولته دخول المدينة ليلا، بدون وثيقة للتنقل، مسلمة من السلطات المحلية، ولما تلعثم، أثناء تبريره خروجه الليلي، بدون سبب مقنع، أو غرض استعجالي، أثار شكوكا حوله وحول تحركاته المشبوهة، قبل أن يعترف أن خروجه في ساعة متأخرة، كان بهدف قضاء غرض تجاري، لشخص وصفه بـ”الفقيه”، دون تحديد اسمه أوهويته، ما وضعه رهن التحقيق، لفائدة البحث الأمني.

واستغل “كومندو” المركز القضائي الهواتف المحمولة للمشتبه فيهم، ووضعها رهن الخبرة التقنية والعلمية، في محاولة لتتبع هوية أصحاب المكالمات الواردة عليهم أو صادرة عنهم، خاصة خلال الليل. ووفق إفادات مصادر”الصباح”، فإن أفراد المركز القضائي بخريبكة وقفوا، خلال معاينة قانونية، بإذن من النيابة العامة المختصة، على حفر كثيرة بأحجام مختلفة، طابقت إلى حد كبير، حجم “القلل الطينية” التي وفرتها صور “فاعل خير”، لتضيف أن اعتماد نتائج وسائل الاتصال، وخبرة محققي الدرك، كفيلة بتفكيك شفرات عصابات، اغتنى أفرادها، بطرق سريعة، بفضل استغلال أساليب الشعوذة، للحصول على الذهب بعدة مقابر على الصعيد الوطني.

حكيم لعبايد (خريبكة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى