fbpx
الرياضة

المغرب التطواني يجدد عقد العامري

أبرون: الزاكي في قلبي منذ 25 سنة

جدد المغرب التطواني مساء أول أمس (الاثنين)، تعاقده مع عزيز العامري، مدرب الفريق لموسمين آخرين مع تعيينه مشرفا عاما على مختلف الفئات العمرية للنادي.
وينتهي عقد العامري، الذي فاز رفقة الفريق بأول لقب بطولة في تاريخ المغرب التطواني منذ تأسيسه قبل 82 سنة، شهر يونيو المقبل.
ويتضمن العقد الجديد عددا من الحوافز إضافة إلى رفع راتبه الشهري إلى حدود 14 مليون سنتيم. وقال عبد المالك أبرون، رئيس الفريق، «استمرار العامري يدخل في إطار مشروع النادي الهادف إلى الاهتمام بالشباب والتكوين، وخلال مفاوضاتنا لتجديد العقد اتفقنا على خطة عمل جديدة تدخل في سياق الحفاظ على المكتسبات التي حققت خلال الفترة الماضية».
وأضاف أبرون، في اتصال هاتفي مع «الصباح الرياضي»، «سنعقد ندوة صحافية بعد نهاية مباراتنا أمام الوداد الرياضي مساء بعد غد (الجمعة) من أجل تقديم كل التفاصيل المتعلقة بهذا الموضوع».
ومن جهة أخرى، نفى أبرون أن يكون أساء إلى بادو الزاكي، مدرب الوداد، مؤكدا «أنا أحترمه، ومكانه كبير في قلبي منذ سنين طويلة، يكفي أنني كنت أقطع مئات الكيلومترات من أجل أن أشاهده في عرين الوداد في الثمانينات، إضافة إلى أنني كنت أتحدث عن واقع الكرة بشكل عام وعلاقة المسير بالمدرب والعكس بدون تجريح أو قذف، والزاكي يعلم هذا جيدا. لقد تعاونا بشكل كبير منذ أول ظهور لي على الساحة الرياضية الوطنية».
وأضاف «واقعنا الرياضي يفرض علينا في الكثير من المرات أن نكون صرحاء، وأنا كنت صريحا، لأنني معجب بالزاكي، الحارس الذي أبهر العالم والمدرب الذي أفرح الملايين، فالممارسة الكروية بالمغرب بدأت تثير الجدل لأنه يجب إعادة النظر في عمل المؤطرين والمدربين، وأن يحترم كل عمله ومسؤوليته دون أي تداخل في الاختصاصات من أجل تحقيق نتيجة واحدة هي الارتقاء بالكرة في أجواء من الشفافية وبعيدا عن العشوائية، خصوصا أن نجاح المدرب هو نجاح للرئيس في إطار تعاقدي واضح».

أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى