fbpx
حوادث

70 سنة لمتهمين بالاتجار في المخدرات

وزعت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة الاثنين الماضي 70 سنة سجنا نافذا على 15 متهما يتحدرون من الجماعة الترابية إزمورن بإقليم الحسيمة، بعد مؤاخذتهم من أجل الحيازة والاتجار في المخدرات واستهلاكها وتسهيل نقلها.
وأدانت الغرفة ذاته (أ. ا) بثماني سنوات سجنا نافذا وغرامة نافذة قدرها 5000 درهم، و(م. أ) بسبع سنوات سجنا نافذا وغرامة نافذة قدرها 5000 درهم.
وقضت الغرفة بمؤاخذة كل من (ع. ا) و(ع. أ) و(أ. ا) وحكمت عليهم بخمس سنوات حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 500 درهم وعلى باقي المتهمين (ا. ا) و(ك. ب) و(ع .ع) و(ا. ا) و(ج. ا) و(ع. ا) و(ب. أ) و(س. ه) و(ا. ب) و(ي. ب) بأربع سنوات حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 500 درهم لكل واحد منهم، مع تحميل المتهمين الصائر تضامنا مجبرا في الأدنى وبإتلاف المخدرات المحجوزة طبقا للقانون. 
وفي طلبات إدارة الجمارك قضت الغرفة ذاتها بأداء المتهمين تضامنا لفائدة إدارة الجمارك غرامة مالية قدرها 74 مليونا و700 ألف درهم مجبرة في سنة واحدة حبسا نافذا عند عدم الأداء لكل واحد منهم وبمصادرة القارب الخشبي والمحرك المائي لفائدة الإدارة نفسها، مع تحميل المتهمين الصائر تضامنا مجبرا في الأدنى. وقد تم إيقاف المعنيين بالأمر أخيرا على خلفية ضبط كمية من المخدرات من قبل عناصر خفر السواحل التابعة للبحرية الملكية على بعد 4.9 أميال شمال شرق رأس سيدي عابد قدر عددها في 69 رزمة، كانت معدة لتهريبها نحو الضفة الأخرى، قبل أن تعثر العناصر ذاتها بالقرب منها على قارب صيد كان على متنه خمسة بحارة، تم اعتقالهم للاشتباه في علاقتهم بكمية المخدرات، واقتيادهم إلى الميناء الترفيهي بالحسيمة، حيث سلمتهم للدرك البحري، وبعدها تمت إحالة المسطرة على الدرك الملكي بمركز إزمورن لتعميق البحث.
وفتحت الضابطة القضائية التابعة للدرك الملكي بإزمورن تحقيقا في الحادث، ما أدى إلى اعتقال 15 شخصا معظمهم من دوار تلا يوسف بالجماعة نفسها، وأحالتهم على وكيل الملك بالمحكمة نفسها، بعد الاستماع إليهم في محاضر رسمية، وتابعهم في حالة اعتقال، بتهم التهريب الدولي في المخدرات والمشاركة في ذلك.
جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى