fbpx
الرياضة

هجرة جماعية تهدد طنجة

تسعة لاعبين تنتهي عقودهم أغلبهم ينتظرون مستحقات من الموسم الماضي

يواجه اتحاد طنجة، متصدر بطولة القسم الأول لكرة القدم، خطر هجرة جماعية، لأبرز نجومه، بعد نهاية الموسم الجاري.
وحسب مصدر مسؤول، فإن عقود تسعة لاعبين تنتهي في 30 يونيو المقبل، يتعلق الأمر بأحمد الشنتوف وطارق أستاتي ومحمد الشيبي وأيوب الجرفي وجونيور موكوكو ويوسف أنور وأنور جيد وتوفيق إجروتن والمهدي خلاطي.
وأوضح المصدر نفسه أن أعضاء بالمكتب المسير أبلغوا الرئيس حميد أبرشان بالوضعية الحالية، قصد إيجاد حل لها، قبل فوات الأوان، سيما أن اللاعبين التسعة يشكلون العمود الفقري للفريق، ومطلوب منهم التركيز في المباريات المقبلة.
وأضاف المصدر نفسه أن المدرب إدريس المرابط قدم مقترحا إلى المكتب المسير، منذ كان مشرفا عاما، وطلب تمديد عقود عدد من اللاعبين، ضمنهم أسماء من اللائحة المذكورة.
وعجت صفحات المشجعين بتحذيرات للمكتب المسير من هجرة أبرز نجوم الفريق.
ويخشى الفريق ارتفاع مطالب اللاعبين، بعد التوقيع لمحمد علي بامعمر ب 180 مليونا، وتجديد عقد هشام المجهد ب 200 مليون، كما يخشى المكتب المسير مطالبة اللاعبين بمستحقات الموسم الماضي، بمجرد مفاتحتهم حول تجديد العقود.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى