fbpx
حوادث

5 سنوات لسارق طالبات بالجديدة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية الجديدة، أخيرا، بمؤاخذة سارق يبلغ من العمر 22 سنة، وحكمت عليه بخمس سنوات سجنا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال من قبل الوكيل العام بجناية السرقة الموصوفة.
ونجحت عناصر المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بالجديدة في إيقافه بعدما زرع الرعب في صفوف الطالبات القاطنات، بحي البستان قرب جامعة شعيب الدكالي، بعد الاعتداء عليهن ليلا وتهديدهن بالسلاح الأبيض وسرقة هواتفهن وفراره عبر الأزقة المتفرعة.
وحسب مصادر “الصباح” فقد جاء إيقاف السارق إثر التحريات الميدانية التي قامت بها العناصر الأمنية، بعد تلقيها العديد من شكايات الضحايا، تتعلق بتعرضهن للاعتداء وسلب هواتفهن وأموالهن تحت التهديد وباستعمال السلاح الأبيض . وأفادت المصادر ذاتها، أن السارق من ذوي السوابق في السرقة كان يقوم بجرائمه، مستغلا الظلام وخلو المارة.
وتعد طالبات جامعة شعيب الدكالي من بين أغلب الضحايا، الذين يتم الاعتداء عليهم مساء. وتمكنت عناصر الشرطة من تحديد هويته وإيقافه وأثناء البحث معه حاول إنكار التهم الموجهة إليه، قبل أن تتم مواجهته بضحايا سبق لهن أن تقدمن بشكايات ضده، فانهار واعترف بالمنسوب إليه. وبعد إتمام البحث أحيل على الوكيل العام باستئنافية الجديدة، الذي قرر إيداعه السجن المحلي وإحالته على غرفة الجنايات بعد متابعته في حالة اعتقال، بجناية السرقة الموصوفة.

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى