fbpx
الرياضة

منع عائلات معتقلي “الخميس الأسود” في مباراة الجيش وتطوان

خيري قال إنه لا توجد مشاكل مع جنيد والنجار والعامري حمل مسؤولية الهزيمة لأرضية الملعب

منع رجال الأمن عائلات معتقلي الخميس الأسود من متابعة مباراة الجيش الملكي والمغرب التطواني، بملعب المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط يوم الجمعة الماضي، لحساب الدورة 26 من البطولة الوطنية.
وحاولت عائلات معتقلي جمهور الجيش الملكي أخذ مكان أبنائها المعتقلين بسجن عكاشة يوم الجمعة الماضي ، وتوجيه رسالة إلى الرأي العام بخصوص وضعية أبنائها، غير أنها اصطدمت بتعليمات مسؤولين أمنيين تمنعهم من ولوج الملعب، وظلت تتقاذفهم من جهة أخرى إلى أخرى، إلى أن استسلموا للأمر الواقع وغادروا المركب الرياضي، رفقة عدد كبير من جمهور الفريق العسكري، احتجاجا على تعامل السلطات معهم.
وحقق الجيش الملكي فوزا صعبا على ضيفه المغرب التطواني بهدف لصفر، وسجل الهدف الوحيد في المباراة في الدقيقة 12 عن طريق يوسف أنور الذي وقع أول أهدافه رفقة الفريق العسكري، وطرد في الجولة الثانية بتلقيه الإنذار الثاني بسبب احتجاجه على حكم المباراة يوسف هراوي من عصبة أكادير الذي لقي احتجاجات كثيرة من طرف لاعبي الجيش الملكي، خاصة بعد إعلانه ضربة جزاء في الدقيقة 70 لفائدة المغرب التطواني، غير أن علي كروني تصدى لها بنجاح، ومنح فريقه ثلاث نقط ثمينة عززت رصيده في المنافسة على لقب هذا الموسم.
وأكد عبد الرزاق خيري، مدرب الجيش الملكي، في تصريح لـ “الصباح الرياضي”، أن الفوز يعزز منافسة فريقه على لقب البطولة الوطنية، بعد أن قدم اللاعبون مباراة في المستوى، وتمكنوا من الفوز بجدارة واستحقاق على المغرب التطواني الذي يعتبر فريقا كبيرا، رغم إنهاء الفريق المباراة بنقص عددي بعد طرد يوسف أنور، مشيرا إلى أن كثرة المباريات أثرت على اللياقة البدنية للاعبين، لكن رغم ذلك حققوا الأهم وهو الفوز بثلاث نقط.
وأوضح خيري أن الفريق العسكري تنتظره مجموعة من المباريات القوية، إذ أنه مطالب بمواجهة وداد فاس غدا (الثلاثاء)، ومواجهة عزام التنزاني يوم السبت المقبل عن كأس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم، ومواجهة حسنية أكادير يوم الأربعاء المقبل، وهي مباريات قوية وتتطلب لياقة بدنية مهمة، مضيفا أن استبعاده لطارق النجار وعزيز جنيد راجع لاختياراته التقنية، ولا يوجد هناك أي خلاف معهما.
ومن جانبه، قال عزيز العامري، مدرب المغرب التطواني، إن أرضية الملعب لم تساعد لاعبيه على إجراء مباراة في المستوى، إذ أثرت عليهم بشكل كبير، ومنعتهم من فرض طريقة لعبهم، علما أن الجيش الملكي كان في المستوى، ولم يمنعه النقص العددي من الاستسلام للضغط الذي فرضه الفريق التطواني، موضحا أن الفريق العسكري يستحق الفوز بالنظر إلى الأداء الذي قدمه لاعبوه.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق