fbpx
الرياضة

إصابة لاعبين تطوانيين بكورونا

أكدت التحليلات التي خضعت لها جميع مكونات المغرب التطواني لكرة القدم، من لاعبين وأطر ومستخدمين، للكشف عن فيروس كورونا المستجد، تسجيل حالتين إيجابيتين في صفوف اللاعبين.
وسيخضع لاعب ثالث لفترة حجر إضافية، لعدم تماثله للشفاء، بعدما أتم فترة الحجر الصحي الأولى. وأكدت إدارة الفريق سلامة مهاجمه الجديد التنزاني شعبان شيلوندا، عكس ما يتم الترويج له.
وأكد بلاغ الفريق أن شعبان شيلوندا خضع لفحوصات دقيقة من طرف طبيب الفريق، سيما على مستوى القلب والشرايين، وثبت خلو اللاعب من أي مرض يمنعه من الممارسة الرياضية.
وشككت فئة من الجمهور التطواني في صفقة المهاجم التنزاني شعبان شيلوندا، الذي وقع للفريق في 6 نونبر الجاري، عقدا يمتد لثلاثة مواسم، قادما من نادي أزام التنزاني.
وسبق للاعب ذي 22 سنة، خوض تجربة احترافية بنادي تينيريفي الإسباني، خلال الموسمين الماضيين، معارا من ناديه أزام، قبل أن يعيده النادي الإسباني إلى فريقه الأصلي بعد ثبوت إصابته في القلب، وفقا للإعلام الإسباني.
محمد السعيدي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى