fbpx
الرياضة

كورونا يجتاح الحسنية

ارتفاع الحالات إلى عشر ومباراة بركان مهددة بالتأجيل وحالتان بالرجاء

ارتفعت قائمة المصابين بفيروس كورونا بحسنية أكادير إلى سبعة لاعبين، إضافة إلى ثلاثة مرافقين، ساعات قبل المباراة الفاصلة أمام نهضة بركان، المقررة مبدئيا اليوم (الاثنين)، بملعب مولاي عبد الله ضمن نصف نهائي كأس الكنفدرالية الإفريقية.
وأعلن المكتب المسير للحسنية أن نتائج التحليلات التي أجراها للاعبين في مختبر خاص، تحت إشراف الكنفدرالية الإفريقية، جاءت إيجابية بالنسبة إلى لاعبين اثنين آخرين، انضافا إلى زملائهم الخمسة، الذين تأكدت إصابتهم الجمعة الماضي.
وضمت لائحة المصابين لاعبين بارزين في الفريق، أغلبهم ضمن البعثة، التي كانت تستعد لمباراة نهضة بركان.
وأكد حسنية أكادير، في بلاغ له، أن الفريق بعث طلبا إلى الكنفدرالية الإفريقية، أمس (الأحد)، قصد تأجيل مباراة نهضة بركان، لكن مصدرا مقربا من «كاف» قال إن إصابة سبعة لاعبين لا تعني بالضرورة تأجيل المباراة.
وأوضح المصدر نفسه، أن نظام استئناف المسابقة القارية بعد انتشار فيروس كورونا، ينص على أنه في حال تسجيل أكثر من خمس حالات، فإن طلب التأجيل يحال على لجنة المسابقات.
وتنطلق المباراة مبدئيا في الثامنة مساء، وسيقودها الحكم الكونغولي جون جاك ندالا.
وستكون المواجهة فاصلة، ذلك أنه في حال التعادل، سيحتكم الفريقان إلى الضربات الترجيحية.
ويجمع نصف النهائي الثاني المقرر غدا (الثلاثاء) حوريا كوناكري وبيراميدز المصري في الملعب نفسه.
يذكر أنه تم تسجيل حالتي إصابة بفيروس كورونا للاعبين من الرجاء ساعات قبل مباراة الفريق أمام الزمالك، أمس (الأحد)، في نصف نهائي عصبة الأبطال.
وسجلت سبع حالات في حوريا كوناكري، في وقت سابق، وحالتان بالوداد.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى