fbpx
ملف عـــــــدالة

الهجرة ترفع معدلات الجريمة بأكادير

مدينة أكادير الساحرة بشمسها وشاطئها، والتي تميزت على مر السنين بسيادة الأمن والطمأنينة والحياة الهادئة، أصبحت اليوم أغلب أحيائها نقطا أمنية سوداء، ولم يسلم أي حي من إحدى الجرائم نتيجة الهجرات المتتالية والمسترسلة لعشرات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى