fbpx
وطنية

البيضاء بدون سوقها الأسبوعي

قوات الأمن تمنع باعة وتجار السوق من نصب خيام بمكان السوق

تفاجأ المئات من تجار وباعة سوق “الأربعاء” قرب مجزرة الدارالبيضاء الكبرى بعمالة مقاطعات مولاي رشيد، بصدور قرار إلغاء السوق الأسبوعي الوحيد بالمدينة، دون سابق إنذار، الأمر الذي كاد أن يتحول إلى مواجهة مع عناصر الأمن، سيما عندما تسببت أزيد من مائة شاحنة للباعة في عرقلة سير الطريق المتجهة نحو طريق السيار الذي يمر بمنطقة الهراويين.
وكشفت مصادر لـ”الصباح” أن العديد من باعة و تجــار السوق “الأربعاء” منعــوا  من طرف عناصر الأمن  منذ صباح أول أمس (الثلاثاء)، من نصب خيامهــم  بمكان السوق، بناء على قرار إداري صــادر عن عمالة مولاي رشيد، لينظــم المئات منهم وقفة احتجاجية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى