fbpx
حوادث

هستيريا تنتهي بوفاة شاب

باشرت عناصر المصلحة الاقليمية للشرطة القضائية بالجديدة، تحقيقا أوليا أول أمس (الثلاثاء) تحت اشراف الوكيل العام بمحكمة الاستئناف، لتحديد ظروف وملابسات وفاة شاب في عقده الثاني، لفظ أنفاسه الأخيرة في الساعات الأولى من صباح أول أمس (الثلاثاء) بأحد أحياء حي القلعة وسط الجديدة.
وعلمت “الصباح” أن الهالك قبل وفاته كان في حالة غير طبيعية، فدخل في نوبة من الهيجان وهيستيريا قبل أن يسقط أرضا مغمى عليه، وبعد إشعارها حلت على الفور عناصر الوقاية المدنية لنقله إلى المستشفى، قبل أن تعاين أنه فارق الحياة ليتم نقل الجثة إلى مستودع الأموات، وفور علمها بوفاة الشاب توجهت عناصر من الشرطة القضائية الى المستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدة، حيث باشرت الاجراءات والتحريات لمعرفة ظروف وأسباب الوفاة. وبعد اشعار النيابة العامة المختصة أمرت الضابطة القضائية بفتح تحقيق قضائي، وإخضاع جثة الهالك لتشريح طبي لمعرفة الظروف والأسباب الحقيقية لوفاة الشاب الغامضة.
أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق