fbpx
الرياضة

أحمد يترشح لولاية ثانية

تحدى الفضائح واستشار مقربيه قبل اتخاذ القرار وقطع الطريق على المصريين

فاجأ الملغاشي أحمد أحمد رئيس الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف»، الجميع، معلنا عن ترشحه لولاية ثانية على رأس الجهاز الإفريقي.
ورغم تفجر فضائح كثيرة في الفترة الأخيرة، ومشاكل وصلت للعالمية، وتدخل الاتحاد الدولي «فيفا» ل»تقويم» التدبير داخل «كاف»، فإن أحمد مازال يرى نفسه الرجل المناسب لإعادة الكنفدرالية للطريق الصواب، بعد سنوات من الفساد.
وذكرت وسائل إعلام إفريقية وعربية، أن أحمد استشار مع المقربين منه، ويملك دعما كبيرا داخل «كاف»، لإتمام مسلسل الإصلاح الذي قال إنه بدأه منذ توليه رئاسة الجهاز وإطاحته بالكامروني عيسى حياتو.
ومن شأن ترشح أحمد أن يجعله المرشح الأقرب لنيل ولاية ثانية على رأس «كاف»، وأن يدفع أسماء أخرى كانت تنوي الترشح، إلى التراجع.
وتأتي هذه المستجدات في وقت يلف الغموض مسابقات «كاف» والدوريات الإفريقية المتوقفة، بسبب تفشي وباء كورونا، إذ لم تقدر «كاف» لحد الآن على اتخاذ قرار بخصوصها، في انتظار ما ستسفر عنه الأيام المقبلة، عكس الاتحاد الأوربي «يويفا» والذي أعلن موقفه بصراحة، ورفض إلغاء الدوريات إلا بشروط.
وينتظر أن يقطع ترشح أحمد أحمد لولاية ثانية الطريق على المصريين، الذين يتجهون إلى ترشيح هاني أبو ريدة، في الوقت الذي ربط فيه فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ترشحه بانسحاب أحمد أحمد، وعدم تأثير منصبه على المصالح المغربية.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى