fbpx
الرياضة

الجامعة تدعم 80 عداء

استفادوا من منحة مارس ويواصلون استعداداتهم بمنازلهم تحت إشراف مدربيهم

أفرجت الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى عن مستحقات عدائي المنتخبات الوطنية الشهرية، الخاصة بمارس الماضي، بعد إنهاء الإجراءات المالية الخاصة بها.
وعلمت «الصباح»، أن حوالي 80 عداء توصلوا منذ، أول أمس (الاثنين)، بمستحقاتهم الشهرية، التي دأبت جامعة القوى على تخصيصها لهم، منذ عهد الرئيس الحالي عبد السلام أحيزون، لمساعدتهم على مواصلة تداريبهم بشكل عاد بمنازلهم، خلال فترة الحجر الصحي.
وشرعت جامعة القوى في توزيع مستحقات العدائين، المستفيدين من منحتها، من خلال وضعها في حسابهم البنكي أو تسليمها لهم عن طريق بريد المغرب، مع إلزامهم بالمكوث في منازلهم، وإجراء التداريب بها، أو بالقرب منها، بالنسبة إلى العدائين الذين يتوفرون على مساحات خالية من المواطنين، ونبهتهم إلى عدم الخروج إلا للضرورة، علما أنهم جميعا يجرون استعداداتهم تحت إشراف مدربيهم.
وعاينت «الصباح»، تداريب العديد من الأبطال المغاربة في بيوتهم، كما هو الشأن بالنسبة إلى سفيان البقالي، بطل العالم في 3 آلاف متر موانع، ورباب عرافي، بطلة العرب وإفريقيا في 800 متر و1500، ولمياء الهبز، البطلة العربية والإفريقية في 400 متر حواجز، التي تجري استعداداتها بمنزلها بفرنسا.
ومن أبرز العدائين الذين يواصلون استعداداتهم بالمنزل، عبد العاطي إيكيدير، البطل العالمي والأولمبي، إضافة إلى محمد رضا العربي، عداء الماراثون، وآسية رزقي، المختصة في سباقات السرعة.
واستغل العداؤون فترة الحجر الصحي، لتوجيه رسائل إلى المواطنين، ومطالبتهم بالتزام قرار السلطات، بالبقاء في المنازل، وعدم الخروج إلا للضرورة.

ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى