fbpx
حوادث

الحبس لمتهمين بالاتجار في لوازم رجال الأمن

أدانت المحكمة الابتدائية بالرباط، أخيرا، مسؤولا أمنيا سابقا مكلفا بأذونات الطلبات من مقاولة سورية مكلفة بإنجاز لوازم عمل رجال الأمن، بشهرين حبسا موقوف التنفيذ وبغرامة مالية قدرها 5000 درهم، كما أدانت صاحب المقاولة بالعقوبة الحبسية نفسها، بعدما أثبتت الأبحاث الأمنية اتجارهما في لوازم رجال الشرطة دون علم المديرية العامة للأمن الوطني بالرباط، وقضت الغرفة الجنحية التلبسية بمصادرة المحجوز لفائدة المديرية العامة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى