fbpx
حوادث

إيقاف بائع معقمات بأسعار مضاعفة

المتهم استغل الظروف الاستثنائية لبيعها للمواطنين بأثمنة خيالية

تمكنت السلطات المحلية بإقليم سيدي سليمان، أول أمس (الأربعاء)، من حجز كمية مهمة من المطهرات الكحولية والمعقمات، التي تستعمل للقضاء على المكروبات وتعطيل نشاط الفيروسات على الأسطح الناقلة للعدوى (الأدوات، المواد، المعدات، الأسطح، الجدران والأرضيات)، عمد صاحبها إلى زيادة غير مبررة في أثمنتها.
وحسب مصادر “الصباح” فإن مصلحة التنشيط الاقتصادي والمراقبة التابعة لعمالة الإقليم، قامت، بتنسيق مع السلطة المحلية والمصالح الأمنية بسيدي سليمان، بتوقيف سيارة خفيفة محملة بمواد للتعقيم من سعة 100 و130 و500 ميليتر (حوالي 290 لترا)، مخصصة للبيع للعموم بأثمنة مضاعفة، واعتقال سائقها الذي يستغل حاجة المواطنين لهذه المنتجات خلال الظروف الاستثنائية، التي تعيشها المملكة بفعل تفشي فيروس “كورونا” المستجد، من أجل جني أرباح غير مشروعة.
من جهتها، أوضحت عمالة سيدي سليمان، في بلاغ لها توصلت “الصباح” بنسخة منه، أن إيقاف المشتبه فيه، يأتي “في إطار حماية المستهلك من كل أشكال الغش والمضاربات والاحتكار والزيادات في الأثمنة غير المسموحة على السلع المعروضة للبيع”، وستتم بموجبها معاقبة كل من يخالف مقتضيات القرار الوزاري المؤقت رقم 20.986، والقاضي بتقنين أسعار المطهرات والكمامات وضبط مسالك توزيعها، مع السهر على توفير الكميات اللازمة منها، سواء من خلال الوحدات الإنتاجية المحلية، أو عن طريق تسريع الإجراءات الإدارية الضرورية لاستيرادها.
يسرى عويفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق