fbpx
الصباح السياسي

وصايا عبد الواحد الراضي إلى الاتحاديين

 

قال في مناقشة التقرير السياسي “نحن من يهدم الحزب وليس الآخرون من يغلبوننا”


نجح عبد الواحد الراضي، الكاتب الأول السابق للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، في إنجاز الكثير من المصالحات داخل الحزب، قبل أن يلقي ما يشبه خطبة الوداع في افتتاح أشغال المؤتمر التاسع للاتحاد.
وتمكن الراضي من استعادة عدد من الاتحاديين الغاضبين، الذين غادروا الحزب، في وقت سباق، لاعتبارات تتعلق بتصفية حسابات تنظيمية وصراعات شخصية، وجدوا أنفسهم ضمنها منذ استقالة عبد الرحمان اليوسفي من السياسة، وانتخاب اليازغي كاتبا أول للاتحاد الاشتراكي


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى