fbpx
حوادث

10 سنوات لمغتصب قاصر بمرحاض مسجد

مسن بطنجة غرر بفتاة قبل هتك عرضها بالعنف والتهديد

أدانت غرفة الجنايات الأولى باستئنافية طنجة، الثلاثاء، مسنا يبلغ من العمر 63 سنة، متهما بجناية التغرير بقاصر لا يتعدى سنها 12 سنة، وهتك عرضها بالقوة وتحت التهديد، وحكمت عليه بعشر سنوات حبسا نافذا مع تحميله صائر الدعوى العمومية.
وواجهت الهيأة المتهم (خ.ق)، المتحدر من حي بئر الشفاء بطنجة، بمحاضر الضابطة القضائية وقرار الإحالة المنجز من قبل قاضي التحقيق بالمحكمة ذاتها، وكذا شهادة الضحية (س.د)، التي حضرت الجلسة رفقة والدتها، وأكدت أن الشخص الماثل أمام الهيأة هو من كان يعترض سبيلها كل صباح بعد مغادرة منزل أسرتها في اتجاه المدرسة، ويرغمها على مرافقته إلى مرحاض مسجد بحي برواقة، قبل أن يقوم بنزع سروالها وممارسة الجنس عليها سطحيا إلى أن يشبع رغبته الجنسية، مبرزة أن العملية تكررت أزيد من 15 مرة، وكان يسلمها 10 دراهم عن كل عملية، ويهدد بفضحها لدى صديقاتها ومعارفها إن أبلغت أسرتها بالأمر.
كما استمعت هيأة الحكم لتصريحات المتهم، الذي تشبث بإنكار كل التهم المنسوبة إليه، ما جعل دفاعه يعتبر أن التهمة مجرد تصفية للحسابات، مدليا للهيأة بتنازل أسرة الضحية عن شكايتها، إلا أن ممثل النيابة العامة حاصر المتهم بتصريحاته المدلى بها لدى الضابطة القضائية وعند مثوله أمام قاضي التحقيق، وكذا شهادة أحد المصرحين، الذي ضبطه متلبسا يمارس الجنس على الضحية داخل مرحاض المسجد، وقام بإبلاغ رجال الأمن بالموضوع، ملتمسا من الهيأة تشديد العقوبة عليه، وهو ما استجابت له هيأة الحكم، التي اقتنعت بشهادة الضحية وقررت، بعد إدخال الملف للمداولة، مؤاخذة المتهم والحكم عليه بعشر سنوات سجنا نافذا.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى