fbpx
حوادث

تفكيك عصابة روعت مديونة

تمكنت فرقة الصقور بمفوضية الشرطة بمديونة، أخيرا، من تفكيك عصابة متخصصة في السرقة باستعمال أسلحة بيضاء، تتزعمها فتاة، تتكون من ستة أفراد.
وحسب مصادر “الصباح”، فإن عنصري الدراجين، تمكنا خلال هذه العملية من حجز أربع دراجات نارية، كان الجناة يستعملونها في اعتراض سبيل الغير وقطع الطرقات وسرقة الضحايا تحت التهديد بالأسلحة البيضاء.
وجاء تفكيك العصابة، التي روعت مديونة والنواحي صدفة، بعد أن كان عنصرا الصقور يقومان بجولة روتينية، قبل أن يلفت انتباههما مجموعة من الدراجات النارية على متن كل واحدة ثلاثة أشخاص، تتوسطهم فتاة.
وقصدت العناصر الأمنية المشتبه فيهم من أجل التحقق من هويتهم، وكذا وثائق الدراجات النارية التي كانوا يمتطونها، فحاولوا الفرار إلا أن عناصر الصقور طاردتهم، وتمكنت من اعتقال ستة أفراد منهم.
وكشفت التحريات الأولية مع المشتبه فيهم، أنهم يصنعون كمائن محكمة للضحايا، إذ تقوم زعيمة العصابة باعتراض طريقهم بحجة استفسارهم أمرا أو طلب المساعدة، قبل أن تستدرجهم إلى مكان وجود العصابة، حيث يجردونهم من أموالهم وهواتفهم المحمولة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

م . ل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى