fbpx
الرياضة

المولودية يتصدر مؤقتا ويغرق طنجة

فاز مولودية وجدة بهدف لصفر على ضيفه اتحاد طنجة في المباراة التي جمعت بينهما، أول أمس (السبت)، بالملعب الشرفي بوجدة، ضمن الدورة 20 من البطولة الوطنية.
وسجل نوح السعداوي هدف مولودية وجدة من ضربة جزاء في الدقيقة 55.
وارتقى مولودية وجدة مؤقتا إلى الصدارة، برصيد 34 نقطة، فيما تجمد رصيد اتحاد طنجة في 15 نقطة في المركز قبل الأخير .
وأكمل الفريق الطنجاوي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد اللاعب سفيان المودن في الشوط الثاني، ليغادر الملعب غاضبا، وحاول تكسير جهاز “الفار”.
وحال رجال الأمن دون وقوع اعتداء على الحكم عبد العزيز لمسلك، بعد نهاية المباراة، ورغم ذلك تسلل بعض أعضاء مكتب اتحاد طنجة، وانهالوا عليه بالسب، محاولين الاعتداء عليه وعلى مساعديه.
وعاينت «الصباح» محاولة اقتحام بعض مرافقي اتحاد طنجة مستودع الحكام، لكن الأمن تدخل بصرامة، فيما حاول اللاعبون تكسير مستودعات الملابس.
وقال بيدرو بنعلي، مدرب اتحاد طنجة، “أتوفر على أحسن فريق وأفضل مجموعة. أحيلكم على مستودع الملابس لكي تشاهدوا حالة اللاعبين. ظلمنا التحكيم. حاولنا مقاومة العاصفة”، ثم بدأ في البكاء، وغادر قاعة الندوات.
من جهته، اعترف عبد الحق بنشيخة، مدرب مولودية وجدة، أن المباراة كانت فخا، وأن المستوى التقني كان أقل من متوسط.
وأضاف ” واجهت فريقا عزيزا علي، ودربته لفترة طويلة. أقدر سكان طنجة كثيرا، وكان على اللاعبين ضغط كبير، لما تداولته وسائل التواصل قبل المباراة حيث شككوا في النتيجة، ما جعلني أعيش ضغطا رهيبا، وأنا أعلم أنني سأواجه فريقا في وضعية صعبة جدا، لكن الحمد لله عرفنا كيف نحافظ على نتيجة الفوز”.
وعن صدارة الترتيب، قال بنشيخة»لي في راسي راه في راسي، وعارف أش كندير «.
عبد الرزاق بونشوشن (وجدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى