fbpx
حوادث

السلاح لاعتقال قاتل صديقه بمكناس

اضطر ضابطان للأمن يعملان بولاية أمن مكناس، مساء أول أمس (الثلاثاء) لإشهار سلاحيهما دون اللجوء لاستخدامهما، في تدخل أمني لإيقاف شاب يبلغ 21 سنة، من ذوي السوابق، يشتبه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضيين إلى الموت بسكين كبير الحجم.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن عناصر الأمن تدخلت بحي سيدي بوزكري بمكناس لإيقاف المشتبه فيه الذي كان في حالة سكر وتخدير متقدمة، وعرض صديقه العشريني من ذوي السوابق لاعتداء بسلاح أبيض، قبل أن يبدي مقاومة عنيفة في مواجهة ضابطي أمن، وهو ما اضطرهما لإشهار سلاحيهما دون استخدامهما, بعدما تسنى ضبط المشتبه فيه وتحييد الخطر.
وأشار المصدر إلى أنه تم إيداع جثة الضحية مستودع حفظ الأموات بمستشفى محمد الخامس بمكناس رهن التشريح الطبي، بينما تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف ارتكاب هذا الفعل الإجرامي الشنيع، الذي تشير المعلومات الأولية للبحث إلى أنه ناتج عن خلاف شخصي بين الطرفين.

حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى