fbpx
الرياضة

الـفـتـح يـؤزم وضـعـيـة نـهـضـة بـركـان

السلامي أكد أن هدف البحري حرر اللاعبين وطالب قال إن فريقه في حاجة إلى انتدابات

حقق الفتح الرياضي فوزا ثمينا على حساب نهضة بركان بثلاثة أهداف لصفر في المباراة التي جمعتهما، أول أمس (الأحد)، بالمركب الرياضي الامير مولاي عبد الله بالرباط في ختام مباريات الدورة العاشرة من البطولة الوطنية.
وتناوب على تسجيل أهداف الفريق الرباطي إبراهيم البحري في الدقيقة 50، وعبد السلام بنجلون في الدقيقة 57، وهشام العروي في الدقيقة الأخيرة من المباراة، رفعت رصيده إلى 13 نقطة محتلا الرتبة الثامنة في الترتيب العام، بالمقابل أزمت الهزيمة السابعة لنهضة بركان وضعيته في اسفل الترتيب برصيد خمس نقط.
وأكد جمال السلامي، مدرب الفتح الرياضي، أن الهدف الأول لإبراهيم البحري حرر اللاعبين من الضغط، وساعدهم على فرض أسلوبهم في اللعب، الشيء الذي مكنهم من السيطرة على المباراة، وإبراز فنياتهم وتسجيل أهداف جميلة، مشيرا إلى أن أرضية الملعب لم تساعد اللاعبين في بعض الأحيان على الظهور بشكل أفضل.
وأوضح السلامي أن فريقه في حاجة إلى لاعبين، وأنه سيعمل في فترة الانتقالات المقبلة على جلب لاعبين لتعزيز فريقه، وإتمام العمل الذي يقوم به منذ السنة الماضية، سيما أن الفريق مقبل على المنافسة في دوري أبطال إفريقيا، مضيفا أن الفوز على بركان سيساعد فريقه على خوض ما تبقى من مباريات البطولة بالحماس نفسه.
ومن جانبه، قال عبد الرحيم طالب، مدرب نهضة بركان، إن فريقه في حاجة إلى انتدابات في فترة الانتقالات المقبلة، وذلك من أجل إعطاء نفس جديد إلى المجموعة، وأن كثرة الغيابات ساهمت في النتيجة المرسومة، معتبرا ان النتيجة منطقية بالنظر إلى الخصاصا الذي يعانيه فريقه.
وأكد طالب أنه سيعمل في المبارايات المقبلة على الاشتغال على الجانب النفسي، باعتباره العامل الأكثر تأثيرا في المرحلة الراهنة على اللاعبين، بحكم أن الجانب البدني لا يطرح مشاكل، سيما أن اللاعبين في حاجة ماسة إلى إستعادة الاعتبارهم.

صلاح الدين محسن  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق