fbpx
الرياضة

الطاوسي: ملعب آسفي لم يساعدنا

الفريق المحلي يحتج على التحكيم بمقاطعة الندوة الصحافية

غاب ممثل عن أولمبيك آسفي لكرة القدم عن الندوة الصحافية التي أعقبت مباراة الفريق أمام الجيش الملكي، مساء الجمعة الماضي، ضمن الدورة العاشرة للبطولة.
وعلم «الصباح الرياضي» أن سبب تخلف ممثلي الفريق العبدي عن الندوة يرجع إلى احتجاجهم على تحكيم محمد يارا من عصبة الصحراء الذي قاد المباراة، التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله. وكان الفريق المحلي، الذي سانده حوالي ألفي متفرج حجوا إلى ملعب المسيرة الخضراء رغم سوء الأحوال الجوية، سباقا إلى افتتاح النتيجة بواسطة هداف البطولة عبد الرزاق حمد الله من ضربة جزاء في الدقيقة 73، وأدرك الفريق العسكري التعادل قبل دقيقتين من نهاية المباراة بواسطة البديل محسن عبد المومن بتسديدة مركزة في الزاوية التسعين.   
وقال مدرب الجيش الملكي رشيد الطاوسي ” المباراة اتسمت بالندية والاندفاع بين فريقين، الأول كان يبحث عن النقاط الثلاث للبقاء في المقدمة، والثاني ضيع العديد من النقاط في المباريات الأخيرة، وكان يريد تداركها في ملعبه، ويمكن التأكيد أن فريقنا يخوض المباريات بالطريقة نفسها خارج وداخل الميدان”.
وتابع الطاوسي ”يمكن أن أقسم المباراة إلى ثلاثة أقسام، في الشوط الأول تبادل الفريقان السيطرة، وفي الثاني بدأ كل طرف يبحث عن السبق. دفاع أولمبيك آسفي كان محصنا وكان الفريق يحاول مفاجأتنا بالمرتدات السريعة. دخل السكتيوي بمهاجمين على غير عادته، والهدف هو منع فريقي من التوجه صوب الهجوم”.
وأضاف”الإيقاع ارتفع في الشوط الثاني نسبيا، لكن أرضية الملعب كانت تعيق سير الكرة في بعض الأحيان، كما حدثت بعض الانزلاقات. لا يمكنني الحديث عن التحكيم، وبعدما سجل فريق آسفي الهدف من ضربة جزاء، استفاق فريقنا من سباته في بعض الفترات العصيبة، وبعدها قمت بتغييرات لتعزيز وسط الميدان، وأضفت مهاجما آخر هو الفاتحي، وبعملية محكمة أحرزنا هدف التعادل، ويمكن القول إن النتيجة منطقية بين الطرفين”.   

حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق