fbpx
الرياضة

جنود الخفاء في الرجاء… تعب وإخلاص ونكران للذات

أسماء تشتغل في الظل بعيدا عن الأضواء وترسم مسيرة التألق لفريق أعباؤه كبيرة

لا يمكن للرجاء الرياضي أن يتنقل سواء داخل الوطن أو خارجه دون هؤلاء. رجال يضحون بالغالي والنفيس، في سبيل إراحة اللاعبين وطاقمهم التقني، ويحملون على أكتافهم أعباء التنقلات، ويساهمون بشكل أو بآخر في نتائج الفريق، بعيدا عن عيون الإعلام، ومفكرة المسيرين.
“الصباح الرياضي” وقف خلال رحلة تونس على العمل الذي يقوم به جنود الخفاء، في الوقت الذي يحظى فيه اللاعبون والمدرب بالإعجاب، ويتهافت المحبون على أخذ صور تذكارية معهم كما حدث في تونس.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى