fbpx
حوادث

حجز طن من الحشيش بغفساي

أحالت الضابطة القضائية للدرك الملكي بمركز غفساي، على النيابة العامة بابتدائية تاونات، زوجا وصهره بتهمة زراعة القنب الهندي ومسك المخدرات وتسهيل استعمالها على الغير، بعد إيقافهما إثر نزاع عائلي بين الزوج وأصهاره كان سببا في اكتشاف كمية مهمة من الحشيش مخزنة بمحل كانا يستعدان لتحويلها إلى مادة الشيرا قبل بيعها.
وقالت المصادر إن نزاعا داميا نشب بعدما غادرت زوجته بيت الزوجية الكائن بدوار الرتبة، وتوجهت غاضبة إلى سكنى عائلتها بدوار حلابة، قبل الاستنجاد بعناصر الدرك التي فتحت تحقيقا في النزاع قبل اكتشافها مساء الأربعاء الماضي حقيقة إخفاء الزوج وأخيه حوالي طن من الكيف المعد لاستخلاص مخدر الشيرا.
وأكدت أن الدرك عثر صدفة على ستة قناطر من هذه المادة بموقع قرب منزل أصهار الزوج، وخمسة قناطر بمنزل الزوج، قبل حجزهما وإحراقهما بأمر من النيابة العامة التي أمرت بإيقاف الزوج وشقيق زوجته ووضعهما تحت الحراسة النظرية، قبل إحالتهما عليه في حالة اعتقال وإيداعهما سجن عين عائشة في انتظار محاكمتهما.
وهذه ثاني أهم كمية من الحشيش تحجز بدائرة غفساي في الأيام الأخيرة، بعد حجز طن من مسحوق الكيف وثمانية كيلوغرامات من مخدر الشيرا كانت مخبأة بمنزل بدوار العزيب بجماعة تافرانت، واعتقال مالكها الأربعيني الذي توبع في حالة اعتقال وتواصل ابتدائية تاونات محاكمته في ملف جنحي تلبسي الاثنين المقبل.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى