fbpx
اذاعة وتلفزيون

الغاوي يغار على عزيزة جلال

أكد الفنان محمد الغاوي أن غيرته على الفنانة عزيزة جلال، هي ما دفعته إلى قول ما جاء في تصريحه ضمن شريط الفيديو، الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، وذلك بعد الحفل الذي أحيته في السعودية، وكان الأول بعد عقود من اعتزال الساحة الفنية.
وقال الفنان محمد الغاوي إنه كان يتمنى أن يكون رجوع الفنانة المعتزلة عزيزة جلال إلى عالم الأضواء بشكل يليق أكثر بمسارها الفني المتميز، سيما أن كثيرا من الروائع الغنائية التي قدمتها ظلت تحظى بتجاوب الجمهور وأيضا الفنانين الذين أعادوا غناءها وضمنوها ألبوماتهم الفنية.
«لم يكن ما قلته بهدف البحث عن البوز أو الرغبة في الهجوم على عزيزة جلال»، يقول محمد الغاوي، مضيفا «إن غيرتي على ابنة بلدي كانت وراء ما قلته، ولم أتقبل أن أتابع حفلا كانت تغني فيه بينما الجمهور ينشغل بتناول وجبة الطعام».
وقال الغاوي إنه «كان على الفنانة عزيزة جلال، التي تعد هرما من أهرام الأغنية العربية أن تفكر كثيرا في خطوة رجوعها إلى الساحة الفنية من خلال حفل يظهر فيه التفاعل الكبير لجمهورها مع أعمالها».
وعن مستوى أداء الفنانة عزيزة جلال، قال الغاوي في تصريح ل»الصباح» إنه من الطبيعي أن تطرأ تغيرات على صوت الفنان مع تقدمه في العمر، مؤكدا «الأمر نفسه ينطبق علي وليس على عزيزة جلال فقط وهو الشأن نفسه لأغلب الفنانين، حيث من الطبيعي أن يلاحظ الجمهور هذه التغييرات التي تتجلى في أن الصوت تقل قوته مع مرور الوقت».  
ومن جهة أخرى، أحيى الأسبوع الماضي الفنان محمد الغاوي حفلين فنيين بدار الأوبرا المصرية، وذلك بعد تلقي دعوة خاصة من مديرتها، مشيرا إلى أنه كان سعيدا بمشاركته وبتقديم أحدث أغاني ألبومه الجديد «قصة دمعة»، كما يتوقع أن يحيي حفلات أخرى خلال الفترة المقبلة.
وتعتبر زيارة محمد الغاوي ل»دار الأوبرا» المصرية الثانية في مساره الفني، حيث كانت زيارته الأولى لها من أجل المشاركة في تقديم ملحمة «العهد» رفقة الفنان حسن الجندي ومجموعة من الممثلين والمطربين.
أمينة كندي
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى