حوادث

اختطـاف وهمـي بالمحمديـة

شهدت المحمدية، زوال أول أمس (الاثنين)، استنفارا أمنيا كبيرا بشارع المقاومة، بسبب هروب فتاة من سيارة كان على متنها شابان، وشرعت في الصراخ، مدعية أنها تعرضت للاختطاف، قبل أن يتم إنقاذها من قبل مواطنين وإيقاف الشابين.
وأوردت مصادر أمنية لـ”الصباح”، إن الحادث كاد أن يتسبب في حادثة خطيرة، بفعل تهور الشابين ومحاولة الهروب من مكان الواقعة حيث اصطدمت سيارتهما بعدد من السيارات، قبل إن تتوقف ويتم القبض عليهما من قبل المواطنين، قبل أن يتضح أن الفتاة كانت برفقة الشابين اللذين كانا في حالة سكر طافح.
وفي تفاصيل القضية، أفادت المصادر ذاتها، أن الفتاة كانت على متن السيارة رفقة الشابين، وأن خصاما نشب بينها وبين سائق السيارة، اضطرت معه إلى الارتماء على مقود السيارة، وتحويل اتجاه هما صوب سيارة أخرى اصطدمت بها، لتغادر السيارة بسرعة وسط شارع المقاومة، الذي يعد من أكبر شوارع المحمدية، وشرعت في الصراخ والادعاء بأن الشابين اختطفاها، ويتجهان بها إلى وجهة مجهولة.
وأضافت المصادر ذاتها، أن مجموعة من المواطنين، تدخلوا تلبية لنجدة الفتاة وقاموا بمحاصرة الشابين اللذين حاولا الفرار من مكان الواقعة، قبل أن يصطدما من جديد بعدد من السيارات، ليتم إيقافهما، حيث تم استدعاء الشرطة التي قامت بإيقافهما وكانا في حالة سكر. كما تم اقتياد الفتاة إلى مقر المنطقة الإقليمية للأمن، ونقل السيارة إلى المحجز البلدي والإبقاء عليها على ذمة البحث الذي أجرته المصالح الأمنية تحت إشراف النيابة العامة.وكشفت الأبحاث التي أجرتها المصالح الأمنية بالمنطقة الإقليمية لأمن المحمدية، أن الفتاة كانت تربطها علاقة مع أحد الشابين، لكن خلافا داخل السيارة، تحول إلى خصام كبير، جعل الفتاة توقف السيارة عنوة، وتدعي أن خليلها وصديقه يختطفانها ويقودانها إلى وجهة مجهولة. وكشف البحث مع الفتاة أنها تتعاطى المخدرات والخمور، بالإضافة إلى امتهانها للدعارة وأن لها ابنة غير شرعية عمرها 10 أشهر، نتيجة علاقة جنسية عابرة.
وختمت المصادر ذاتها، أنه جرى الاحتفاظ بالجميع رهن تدابير الحراسة النظرية، تحت إشراف النيابة العامة التي أمرت بالاستماع إليهم في محاضر رسمية منفصلة، وتقديمهم أمامها في حالة اعتقال.

كمال الشمسي (المحمدية)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق