fbpx
الرياضة

البهجة والزبدي يوقفان نزيف الكوكب

 حسم الكوكب المراكشي لكرة القدم، ديربي جهة مراكش آسفي، الذي جمعه بجاره شاب بنكرير لحساب الدورة العاشرة من بطولة القسم الثاني، لصالحه بهدف لصفر، أحرزه المهاجم عبد الغفور مهري.
ودافع الكوكب عن تقدمه، منذ الدقيقة 13، في حين ضيع شباب بنكرير ضربة جزاء بواسطة الايفواري متريو، بعد أن صدها حارس الكوكب محمد أوزوكا، الذي تألق بشكل كبير، رغم غيابه عن عرين الفريق لمدة طويلة.
وعرفت المباراة حضورا جماهيريا كبيرا، بعد التراجع عن قرار لعبها بدون جمهور، وشهدت بعض الانفلاتات، سرعان ما سيطر عليها رجال الأمن.
وقاد عبد العزيز الزبدي، المدرب المساعد، الفريق المراكشي خلال المباراة، في غياب المدرب حسن أوغني، في حين كان أحمد البهجة يوجه اللاعبين من خارج سياج الملعب، لعدم تأهيله .
وقال الزبدي “لا يخفى عليكم أننا عائدون من ثلاث هزائم، لذا كان مفروضا علينا الفوز، من أجل استرجاع الثقة، وهذا ما حصل، سيما في ظل الدعم الذي خصنا به الجمهور، رغم صغر سعة الملعب”
وبالمقابل تفادى عبد اللطيف جريندو، الإدلاء بتصريح للصحافة، إذ ظل داخل مستودع الملابس، إلى حين غادر الصحافيون الملعب.
عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق