fbpx
اذاعة وتلفزيون

تكريم أهريش في “دار الفن”

تظاهرة تعرف مشاركة فرق مسرحية من داخل المغرب وخارجه

تحتفي النسخة الثالثة من مهرجان دار الفن الدولي للمسرح وفنون الفرجة بفاس بالفنانة بشرى أهريش، اعترافا بعطاءاتها في مجال التمثيل.
واختارت إدارة المهرجان، المنظم بفاس من ثالث عشر دجنبر المقبل إلى الخامس عشر منه اسم الفنانة بشرى اهريش، التي قدمت العديد من الأعمال، التي تجاوب معها الجمهور المغربي.
وأوضحت إدارة المهرجان في بلاغ توصلت “الصباح” بنسخة منه أنها استقبلت هذه السنة أزيد من 30 عرضا مسرحيا من داخل المغرب وخارجه، تتوزع بين فنون السيرك، والمسرح والحكواتي، ومسرح الدمى، لفرق وطنية تمثل مدن خريبكة، والبيضاء، وآسفي، وبرشيد، وسطات، ثم مراكش، وأخرى دولية، من فرنسا، وبلجيكا وألمانيا، والإمارات العربية المتحدة، والجزائر، ومصر، وتونس.
وستعرف هذه التظاهرة المسرحية التي تنظمها جمعية دار الفن، برنامجا متنوعا وغنيا، إذ تمت برمجة فقرات لتكريم العديد من الوجوه الفنية والفعاليات الثقافية المحلية، إلى جانب تنظيم ورشات مسرحية وندوة تتناول موضوعا مرتبطا بالمجال المسرحي، ومسابقة رسمية، وأنشطة فنية موازية.
وتسعى إدارة المهرجان من خلال هذه البرمجة الغنية، حسب البلاغ ذاته، إلى تحقيق الفرجة الهادفة والرقي بالمستوى الفني، من خلال اختيارها لمجموعة من الألوان والثقافات العربية والأجنبية الرامية إلى تكريس روح التعايش الثقافي السليم.
وخلال النسخة الثانية من مهرجان دار الفن الدولي للمسرح أهدت إدارته دورته الثانية لعبد الكريم برشيد رائد المسرح الاحتفالي، فيما حملت الدورة الأولى اسم الفنان محمد التسولي، مع إهداء خاص للفنان الراحل والمخرج والمؤلف المسرحي محمد الكغاط، كما أن من أبرز أهداف التظاهرة الاحتفاء بالفن المسرحي، والمساهمة في التنشيط الثقافي وتقريب الفرجة من الجمهور وتأسيس تظاهرة مسرحية بمواصفات محترفة.
يشار إلى أن بشرى أهريش قدمت عدة أعمال مسرحية وتلفزيونية وسينمائية تجاوزت خمسة عشر فيلما، وتقاسمت بطولة أغلبها مع الفنان عبد الله فركوس، وتعاونت فيها مع مخرجين من بينهم داود أولاد السيد.
أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى