fbpx
الرياضة

18 ألفا تابعوا ديربي الشرق

الترخيص للوجديين فقط بالحضور وبنشيخة متفائل رغم الهزيمة
انهزم مولودية وجدة أمام ضيفه نهضة بركان بهدف لصفر في ديربي الشرق، أول أمس (الأحد)، بالملعب الشرفي بوجدة، ضمن الدورة السابعة من بطولة القسم الأول، والذي حضره أكثر من 18 ألف مشجع.
وارتقى نهضة بركان، بعد هذا الفوز، من المركز الرابع إلى الأول برصيد 13 نقطة، مع مباراتين مؤجلتين، فيما يحتل مولودية وجدة المركز الخامس برصيد 10 نقاط.
وأكد طارق السكتيوي، مدرب نهضة بركان، أنه يتوفر على فريق قوي ومتكامل، رغم غياب بعض اللاعبين بسبب الإصابة.
وأوضح السكتيوي، خلال الندوة الصحافية التي أعقبت المباراة، أن لاعبيه أدوا ما عليهم، رغم البداية الصعبة، وضغط هجوم مولودية وجدة، بكل قوة، لتسجيل الهدف.
وقال “نتيجة الفوز ستحفز اللاعبين على الأداء الجيد، والفوز في الاستحقاقات القارية، ولي الشرف الكبير أن أدرب فريقا يتوفر على لاعبين جيدين”.
من جهته، قال عبد الحق بنشيخة، مدرب مولودية وجدة، إن النتيجة لا تعني ظهور فريقه بمستوى ضعيف، بل إن اللاعبين قدموا مباراة كبيرة أمام فريق يلعب على المستوى الإفريقي، ولم يتوقف عن اللعب، رغم توقف البطولة حسب رأيه.
وأضاف بنشيخة أنه حضر جيدا لمباراة الديربي، لإسعاد الجمهور الوجدي، الذي حج بكثافة، مبرزا أن الحظ لم يقف بجانب الفريق، حين ارتطمت الكرة بالعارضة في عدة مناسبات.
وقال “كنا سنحسم النتيجة خلال الشوط الأول، وقمت بالتغييرات اللازمة خلال الشوط الثاني، مع تغيير الخطة، لكن الحظ لم يكن حليفنا، لأننا لعبنا مباريات سابقة بأقل نسبة حماسية وربحنا، أما مباراة اليوم، فقمنا بمجهودات كبيرة، و رتبنا أمورنا جيدا للفوز».
وأكد “ارتكبنا أخطاء، خصوصا على مستوى الدفاع، لكن أعدكم أننا سنقول كلمتنا، في ما تبقى من مباريات البطولة ، لأنني أتوفر على فريق قوي”.
وقررت السلطات المحلية بوجدة إجراء المباراة بدون جمهور، قبل تدخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وتهديد المكتب المسير للمولودية بالاستقالة، ليتم السماح فقط بحضور الجمهور الوجدي فقط في آخر لحظة.
عبد الرزاق بونشوشن (وجدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى