fbpx
الرياضة

مساعد زوران في كف عفريت

الوداد يصر على استئناف قضية مالانغو ويستعد بمراكش لمباراة الإياب

هدد سعيد الناصري، رئيس الوداد، بإعفاء البوسني عدنان هودزيتش، مساعد زوران مانولوفيتش، ردا على استبعاد فؤاد الصحابي، من الطاقم التقني.
ويتجه الناصري نحو تعيين السنغالي موسى نداو، مساعدا للمدرب في المرحلة المقبلة، في الوقت الذي سافر عدنان هودزيتش إلى البوسنة، على أساس الالتحاق بالفريق في معسكر مراكش.
وقرر مانولوفيتش، برمجة معسكر تدريبي بمراكش، استعدادا لمواجهة الرجاء في 23 نونبر الجاري بملعب محمد الخامس، لحساب إياب ثمن نهائي كأس محمد السادس للأندية العربية.
وغادر الوداد أمس (الأربعاء) صوب مراكش، على أن يعود الثلاثاء المقبل، لمواصلة استعداداته لمباراة الرجاء.
وانتهت مباراة الذهاب بين الرجاء والوداد بالتعادل بهدف لمثله.
ويصر الوداد على استئناف قضية مالانغو، رغم أن الاتحاد العربي دعا الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إلى إبلاغه بأن القرار الصادر في ملف اللاعب غير قابل للاستئناف.
وقرر الناصري استئناف الحكم، معتبرا ذلك حقا قانونيا، ولا يمكن مطالبة أي فريق بعدم اللجوء إليه.
واعتبر الاتحاد العربي مشاركة مالانغو في الديربي العربي قانونية، بناء على المراسلات التي جرت بينه وبين جامعة كرة القدم.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى