fbpx
الرياضة

حارث تراجع وحمد الله أناني

وحيد قال إنه لن يمنح هدية لأي لاعب وإن الفوز على موريتانيا ضروري

شن وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني، هجوما لاذعا على اللاعبين أمين حارث وعبد الرزاق حمد الله، في ندوة أمس (الخميس)، استعدادا لمباراة موريتانيا، غدا (الجمعة)، في الثامنة، بملعب مولاي عبد الله، لحساب الجولة الأولى من تصفيات كأس إفريقيا.
وفي معرض حديثه عن غياب أمين حارث، لاعب شالك الألماني، رد خاليلوزيتش أن ذلك راجع إلى تراجع عطائه مع المنتخب الوطني، مضيفا أن حارث لم يقدم أي إضافة للمنتخب، في المباريات السابقة.
وزاد “لم أقتنع بمستواه، وعليه بذل مجهودات أكبر ، لأن عطاءه مع فريقه يختلف، عما يقدمه مع المنتخب الوطني، الذي يحتاج إلى المثابرة والجدية والعمل الجماعي الفعال”.
وأوضح الناخب الوطني أن إبعاد حارث بمثابة رسالة موجهة إلى جميع اللاعبين، من أجل تقديم الأفضل مع المنتخب الوطني، على غرار ما يقدمه اشرف حكيمي.
وأردف قائلا “المنتخب في ملك 40 مليون نسمة، والعطاء المستمر هو الذي يحدد الأجدر بحمل القميص الوطني. لن أمنح هدية لأي لاعب لا يستحق اللعب للمنتخب الوطني».
وعن إبعاد يونس بلهندة قال،”ليس هناك لاعب مهم بالمنتخب الوطني، ومن يريد حمل القميص الوطني، عليه أن يثبت أحقيته بذلك”.
واستشاط خاليلوزيتش غضبا لدى سؤاله عن اعتزال عبد الرزاق حمد الله، قبل أن يستفسر الصحافيين حول أسباب التركيز على الغائبين، والأشياء السلبية، ثم أضاف “حمد الله رفض تلبية الدعوة في بداية الأمر، ثم تراجع عن ذلك، ووضعت اسمه في اللائحة، قبل أن تصدر عنه أشياء لا أحبذها، كما أنكم لا تعلمون أنني كنت على تواصل مع شقيقه. إنه لاعب غير جدي، وأناني، فضلا عن شجاره السابق مع لاعبين بالمنتخب. تصرفات لن أقبل بها بالمنتخب».
وأوضح خاليلوزيتش “جربت أكثر من 30 لاعبا، قبل أن تتقلص اللائحة، كما يوجد ضمنها ثلاثة لاعبين محليين، وهم بدر بانون ويحيى جبران والحارس هشام المجهد، ربما تتساءلون لماذا اخترت هؤلاء دون سواهم، بكل اختصار إنهم الأفضل بالبطولة، وإذا كنتم ترون العكس، دلوني على أمثالهم».
وأثني الناخب الوطني على حكيم زياش وأشرف حكيمي ورومان سايس ونصير مزراوي ونبيل درار، وخاطب الصحافيين بشكل استفزازي “عليكم أن تفتخروا بهؤلاء، لأنهم يقدمون مستويات كبيرة، والجميع يتحدث عن ذلك إلا أنتم”.
وأكد الناخب الوطني أنه يتفهم انتقادات الصحافيين، بين حين وآخر وأسئلتهم، وسيكون رهن إشارة الجميع، مؤكدا أنه يسعى جاهدا لإرضاء الجمهور المغربي.
وختم الناخب الوطني حديثه بالقول، إن منتخب موريتانيا تحسن في السنوات الأخيرة، وقدم عروضا جيدة في كأس إفريقيا بمصر، جراء انسجام لاعبيه بشكل كبير.
وأضاف خاليلوزيتش أن المنتخب الوطني بات مطالبا بالفوز كذلك على بوروندي، رغم صعوبة المهمة والظروف.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق