الأولى

سبع سنوات لمغتصب طفليه

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالرباط، الاثنين الماضي، حكما بسبع سنوات سجنا نافذا في حق أب توبع بتهمة هتك عرض ابنيه، وبتعويضهما بمبلغ ثمانية ملايين سنتيم، رغم إنكاره الجرائم المقترفة، معتبرا أن زوجته أرادت توريطه في الموضوع، لتصفية حسابات معه.
وظل الحضور مشدوها بالقاعة 1 بمحكمة الاستئناف، أثناء عرض الأب الأربعيني، وحضر ابنه البالغ من العمر ثلاث سنوات، ليؤكد أن الوالد وضع له “دودة” في دبره، وهو ما فسره الضحية ووالدته والدفاع بأنه يقصد ب”الدودة” قضيب الأب، وأشار الطفل إلى مكان الجهاز التناسلي لوالده.
وتفجرت الفضيحة حينما تدخلت دائرة أمنية بسلا، للتحقيق في هتك عرض القاصر البالغ من العمر ثلاث سنوات، فاستمعت إلى أم الضحية التي أقرت أن ابنتها أخبرتها بأن والدها حضر إلى المدرسة التي تدرس فيها، وسلمها شقيقها، وتوجه لجهة مجهولة، وبعدها أحس الابن بآلام حادة في دبره، ولما توجه إلى المرحاض شاهدت الأم احمرارا وسائلا منويا على مخرجه، ليكشف لها الابن أن والده حضر إلى المدرسة لتتوجه به نحو بيت ونزع سرواله وبعدها أدخل “دودة” في دبره، وبعدها توجهت المشتكية إلى المستشفى فأكد لها طبيب تعرض ابنها لاعتداء جنسي وسلمها شهادة طبية في الموضوع.
وأوضح مصدر “الصباح” أن فرقة الأحداث بسلا، استمعت إلى ابنة الموقوف لتؤكد بدورها أن والدها يسيء معاملتها، وبأنه يحتك بها ويلمس نهديها ويعمل على لمس مؤخرتها، مضيفة أنها على علم بواقعة تعريض شقيقها الأصغر لهتك عرضه من قبل والده.
من جهته، أنكر الأب جملة وتفصيلا الاتهامات المنسوبة إليه، مضيفا أنه في خلاف مع زوجته بسبب هدم منزلها وإصلاحه من مالها الخاص، مؤكدا أنها طردته من البيت الذي يقطن معها فيه، وأن الخلافات العائلية هي السبب الرئيسي في تحريض ولديهما على تلفيق التهمة المنسوبة إليه. واعتمدت المحكمة على تقرير طبي أنجزه طبيب عام يؤكد أنه فحص الطفل بعدما أحضرته والدته إلى عيادته، مضيفا أنه عاين احمرارا يظهر على دبره، كما تبين له ارتخاء على مستوى عضلة الدبر دون وجود أي حيوان منوي، كما اعتمدت هيأة المحكمة على شهادتين طبيتين لطبيبتين قبل استصدار الحكم. وبعدما اختلت هيأة الحكم للمداولة في القضية صدمت المتتبعين بالحكم بسبع سنوات سجنا في حق الموقوف.

عبدالحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق