أخبار الصباح

أخبار الصباح

> النواصر
تسارعت وتيرة رحيل المنعشين العقاريين والوحدات الصناعية الراغبة في الاستثمار بتراب عمالة النواصر، جراء ما اعتبره مقاولون غاضبون مماطلة وتسويفا، من قبل الوافد الجديد بالإدارة الترابية بالإقليم. وكشفت مصادر “الصباح” اتساع دائرة النازحين إلى المنطقة الخدماتية جنوب تراب مقاطعة عين الشق الممتدة بمحاذاة الطريق السيار المداري، والتي استقبلت مشاريع “شورومات” ومدارس بعثات أجنبية ومنتجعات ترفيهية وأكاديميات رياضية بدأت مسار الترخيص لها في النواصر.
(ي.ق)
> دوار
احتج بعض قاطني دوار ” الكورة” بالرباط، على عدم استفادتهم من عملية الترحيل نحو شقق تليق بهم، بدعوى أن السلطات لم تجد لهم آثرا في الملف الالكتروني بالحاسوب الخاص بعملية الترحيل. وأدلى مواطن بوثائق رسمية تعود إلى 2010، تؤكد أنه مسجل رسميا في سجل ورقي مكتوب، بأنه قاطن في دوار ” الكورة” ويحق له الاستفادة من شقة. وأمام إغلاق السلطات باب الحوار لجأ أحدهم إلى إضرام النار في أثاثه تعبيرا عن سخطه.
(أ.أ)

> صحة
قال مسؤولو وزارة الصحة، في تقرير رسمي وزع بالبرلمان، إن هناك خصاصا مهولا في التغطية الطبية، إذ يحتاج المغرب إلى 12 ألف طبيب كي يحصل المواطنون على العلاجات الضرورية، وتصل الحاجيات بالنسبة إلى الممرضين وتقنيي الصحة، إلى 50 ألفا. ولمعالجة الخصاص في الموارد البشرية، يقترح مشروع قانون المالية 2020، توظيف 4 آلاف من الأطر الطبية والتمريضية والإدارية، وتوسيع الطاقة الاستيعابية لمراكز التكوين من كليات الطب والصيدلة والمعاهد العليا للمهن التمريضية وتقنيات الصحة.
(أ.أ)
>  الرباط
احتلت الرباط الرتبة 101 من أصل 102 في التصنيف السنوي حول المدن الذكية، الذي أعده معهد سويسري وجامعة سنغافورة. وتطلق الأغلبية المسيرة لمقاطعة أكدال الرياض التي يقودها “بيجيدي” على المقاطعة لقب “المقاطعة الذكية”، في حين لا تتوفر على أي مقومات ولا حتى على موقع إلكتروني.
(ب.ب )
> سلا
أثار قرار للنيابة العامة بسلا، جدلا بعد الإفراج عن المتورط الرئيسي في التهديد بمحاولة اختطاف صراف بالمدينة ومطالبته بفدية 40 مليونا وإبقائها على مشاركه المتقاعد البالغ من العمر 71 سنة بالسجن. ووصل الملف إلى رئيس النيابة العامة بالرباط، بعد تسجيل شكاية أمامه طالبت فيها أسرة المعتقل بفتح تحقيق حول وقوع “خطأ مرفقي موجب للمساءلة ويثير شبهات”، مؤكدة أنه لا يعقل الإفراج عن المتهم الرئيسي، ويبقى المتابع بتهمة المشاركة داخل السجن.
(ع.ل)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق