حوادث

12 سنة لقاتل شاب بمكناس

المتهم أجهز على الضحية بمدية بسبب تصفية حسابات حول الرعي

قضت غرفة الجنايات الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بمكناس، أخيرا، بتأييد القرار المستأنف مبدئيا في حق متهم أدين ابتدائيا ب10 سنة سجنا نافذا و غرامة نافذة قدرها 50000 درهم لارتكابه جناية الضرب و الجرح العمديين بالسلاح الابيض المؤديين الى الموت دون نية احداثه، وتأييد القرار المستأنف مبدئيا، مع تعديل القرار برفع العقوبة الحبسية في حق المتهم الى 12 سنة سجنا نافذا، مع تحميله الصائر و الإجبار في الأدنى.
وعن تفاصيل الواقعة، يستفاد من محضر البحث التمهيدي المنجز، من قبل الضابطة القضائية لدرك مولاي ادريس زرهون ضواحي مكناس، أنه تم إشعار عناصر الدرك الملكي بالمنطقة المذكورة، بتعرض المسمى (ا.ع) شاب فلاح لجروح خطيرة على الرأس نتيجة شجار نشب بينه و بين أحد خصومه بسبب الرعي بمنطقة متنازع عليها، ما استدعى نقله على وجه السرعة الى المستوصف الصحي بزرهون ، وبالمكان تمت معاينة جرح غائر برأسه ملطخ بالدماء، من قبل رجال الدرك، إذ استدعت حالته الحرجة نقله إلى مستشفى محمد الخامس بمكناس، وبهذه المؤسسة الصحية تبين أن (ع.ن)من مواليد 1995 عامل فلاح، هو من اعتدى على الضحية، الذي كان يحمل آثار الضرب والجرح على الرأس وجرح غائر بساعده الأيمن بواسطة السلاح الأبيض .
وبفتح بحث في الموضوع، استمعت الضابطة القضائية إلى أخ الضحية (ن.ع)، الذي صرح بأن أحد زملائه أخبره بوجود شخص ساقطا على الأرض الفلاحية المسماة “لاشوت” بسيدي عياد منطقة زرهون.و بمسرح الحادث تبين أن الامر يتعلق بشقيقه (ا.ع)، الذي كان فاقد الوعي و رأسه ملطخ بالدماء و شاهد (ا.ن) يلوذ بالفرار و بيده مدية، و في اليوم الموالي عن وقوع الحادث، تم الإشعار بوفاة الضحية (ا.ع) بقسم الانعاش بالمستشفى المذكور. و في إطار التحريات الميدانية المسترسلة، تم إيقاف المشتكى به(ا.ن)، الذي صرح اثناء الاستماع إليه تمهيديا أنه كان قبل وقوع الحادث متوجها بغنمه إلى إحدى الضيعات الزراعية المسماة “تبودن”، ففوجئ ب (ا.ع) و شقيقه (ن.ع) ينزلان من سيارة ويتوجهان وفق أقواله نحو والده، الذي كان يبعد عنه بحوالي 300 متر وأخذا يضربانه إلى أن سقط على الأرض ثم قاما بلاحقته هو وضربه (ن.ع) بقبضة الشاقور ودفاعا عن النفس، ضرب شقيقه (ا.ع) بمدية على لرأس، سقط إثرها ثم توجه نحو والده ولاذا بالفرار، نافيا انصراف نيته إلى إزهاق روحه.
وعند تقديم المتهم أمام الوكيل العام للملك، تمت إحالته على التحقيق، ابتدائيا وتفصيليا، إذ أكد المتهم (ا.ن) اعترافه بضرب الهالك (ا.ع) بواسطة مدية دون نية ازهاق روحه. فيما أنكر والد المتهم المشاركة في الاعتداء على الهالك.

حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق