fbpx
اذاعة وتلفزيون

“نوح لا يعرف العوم” بكوت ديفوار

يمثل الفيلم السينمائي «نوح لا يعرف العوم» للمخرج رشيد الوالي المغرب ضمن فعاليات الدورة الرابعة من «أسبوع السينما المغربية بكوت ديفوار»، الذي انطلق الاثنين، إلى جانب مجموعة من الأفلام الطويلة والقصيرة.
ويتناول رشيد الوالي في فيلم «نوح لا يعرف العوم» قصة نوح، الذي يعيش في هدوء مع طفله «عطيل» المولود بدون ذراعين بعد وفاة زوجته غرقا في النهر، قبل أن تلجأ إليه «جمانة»، صديقة ابنه، بعد أن قتلت مغتصبها، وهو زوج أمها وشيخ القبيلة، فيضطر نوح إلى الهروب رفقة عطيل وجمانة خوفا من اتهامه بالقتل.
وكتب سيناريو الفيلم السينمائي، البالغة مدته تسعين دقيقة، رشيد الوالي وعدنان موحجة، كما شارك في أدواره الرئيسية ثلة من الممثلين، من بينهم فاطمة الزهراء بلدي، ورشيد الوالي، وسعيدة باعدي، وفاطمة عاطف، ويحيى أولي، وجمال الدين الدخيسي، وهشام الوالي.
وفاز فيلم «نوح لا يعرف العوم» بجائزة أحسن موسيقى خلال الدورة التاسعة عشرة من المهرجان الوطني للفيلم بطنجة، كما مثل المغرب في عدة تظاهرات، منها الدورة التاسعة لمهرجان الفرنكوفونية في عاصمة جنوب إفريقيا، إلى جانب اختياره للمشاركة في المسابقة الرسمية للفيلم الفرنكفوني بالعاصمة روما بإيطاليا. وستعرف الدورة الرابعة من «أسبوع السينما المغربية بكوت ديفوار» عرض عدة أفلام طويلة منها «بورن أوت» للمخرج نور الدين لخماري، و»كورسا» للمخرج عبد الله طوقونة، و»الحنش» للمخرج إدريس المريني، و»أباتريد» للمخرجة نرجس النجار، كما ستعرض أفلام قصيرة منها «أطفال الرمال» للمخرج الغالي أكريمش.
يذكر أن تظاهرة «أسبوع السينما المغربية بكوت ديفوار» تنظم من قبل المركز السينمائي المغربي والمكتب الوطني للسينما في كوت ديفوار، وبدعم من السفارة المغربية في أبيدجان.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى