الرياضة

قانون هولندي لمنع المغاربة من اللعب للأسود

يتجه الاتحاد الهولندي لكرة القدم إلى اعتماد قانون يمنع على اللاعبين الهولنديين من جنسية مغربية، والذين تلقوا تكوينهم بالأندية المحلية، من اللعب للمنتخب الوطني المغربي.
وذكرت وسائل إعلام هولندية أن مسؤولين بالاتحاد الهولندي للعبة، عبروا عن غضبهم من اختيار لاعبين مغاربة تمثيل المنتخب الوطني، رغم تلقيهم دعوات من المنتخب الهولندي، علما أنهم تلقوا تكوينهم في الأندية الهولندية، بل اعتبر بعضهم من نجوم الدوري الهولندي.
وتأتي هذه المستجدات، بعد الجدل المثار حول اختيار محمد أمين إحتارن، لاعب إيندهوفن، الذي تلقى دعويين من المنتخبين المغربي والهولندي، إذ تحاول الجامعة الملكية استمالة اللاعب، كما فعلت في وقت سابق مع نجوم كثر، من أبرزهم حكيم زياش، لاعب أجاكس أمستردام، ونور الدين أمرابط وكريم الأحمدي.
واتهم مسؤولون هولنديون المغاربة باستخدام المال، وهو ما نفاه زياش في تصريح إعلامي، مشيرا إلى أن اختيار اللعب للأسود يأتي بإرادة قوية لتمثيل البلد الأصلي. ويرى الاتحاد الهولندي أن الكرة الهولندية تخسر هؤلاء اللاعبين، خاصة أنها تصرف عليهم أموالا كثيرة، من أجل تكوينهم في الأندية المحلية، ليختاروا في النهاية حمل قميص المغرب.
وحسب الصحف الهولندية، فإن دوليين هولنديين سابقين عبروا عن مساندتهم لقرار الاتحاد الهولندي، باعتماد قانون جديد، وهو ما قد يثير جدلا كبيرا، وغضبا لدى اللاعبين المغاربة الممارسين بالأندية الهولندية.

العقيد درغام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق