fbpx
الرياضة

فرتوت: لن نكون لقمة سائغة

مدرب الزمامرة قال إن فريقه سيدافع عن حظوظه في الكأس وهدفه ضمان البقاء

قال يوسف فرتوت، مدرب نهضة الزمامرة، إن التوفيق حالف فريقه في مباراة سدس عشر نهائي كأس العرش أمام الرجاء الرياضي، والتي فاز فيها بثلاثة أهداف لاثنين. وأكد فرتوت في حوار مع «الصباح» أن هدف فريقه الأول هو ضمان البقاء في قسم الصفوة، وسيدافع عن حظوظه في كأس العرش. وأضاف فرتوت أن فترة الاستعدادات تمر في ظروف جيدة، ولم تسجل أي مشاكل، ونوه بالانضباط الكبير للاعبيه. وأشار إلى أنه مقتنع بالانتدابات التي قام بها الفريق، وأنه يسعى إلى ضم لاعب أو لاعبين على أقصى تقدير. وفي ما يلي نص الحوار:

بماذا تعلق على فوزكم على الرجاء؟
كان التوفيق حليفنا. نستحق الفوز، لأن فريقنا قدم مباراة كبيرة أمام الرجاء الرياضي، الذي يصعب هزمه في ميدانه وأمام جمهوره. خطة الرجاء كانت مكشوفة لأنه لعب بالطريقة والعناصر نفسها أمام بريكاما الغامبي، ونحن حاولنا استغلال ذلك، ووفقنا ولله الحمد.

ماهي أهدافكم في الموسم المقبل؟
العقد الذي يربطني بالفريق فيه هدف واضح، وهو ضمان البقاء في القسم الأول. فريقنا سينافس بشرف في كل المباريات، ولن نكون صيدا سهلا للمنافسين. نحترم الجميع ولا نستصغر أحدا، وفي المقابل لا نهاب أحدا. في كأس العرش سندافع عن حظوظنا كاملة، وسنحاول الذهاب بعيدا في هذه المسابقة.

كيف تمر الاستعدادات للموسم الجديد؟
تسير الأمور في الاتجاه الصحيح. لحد الآن نحن مطمئنون على مجموعة من المراكز، ربما لدينا مركزان نبحث عن اللاعب المثالي فيهما. بصفة عامة نتوفر على مجموعة تتحلى بروح تنافسية كبيرة، وهناك تعاون بين اللاعبين، ولمست جدية وانضباطا في الحصص التدريبية، وكل هذا يبشر بالخير.

وكيف هي الأجواء داخل المجموعة؟
الأجواء التي تمر فيها الاستعدادات منذ بدايتها والتي فاقت مدتها شهرا ونصف شهر جيدة، وتسير بدون مشاكل. عندما يقيم أي فريق معسكرا لستة أسابيع أو سبعة عادة ما تحدث مشاكل، بحكم الضغط الذي يعانيه اللاعبون، إضافة إلى التعب وابتعادهم عن عائلاتهم. نحن لم نسجل أي مشكل، وهذا يدل على أن المعسكر الإعدادي يمر بسلام، ويمكن اعتباره ناجحا بكل المقاييس.

هل أنت مقتنع بالانتدابات التي قمتم بها؟
لن يتجاوز مجموع اللاعبين الذين سننتدبهم 12 لاعبا. يمكن القول إننا نبحث عن عنصر أو عنصرين على أقصى تقدير. الانتدابات جيدة في رأيي، وأتمنى أن تبتعد عنا الإصابات، لأنها هي العدو الأول للاعبين والطاقم التقني في مرحلة الإعداد للموسم الجديد.

ما هي الخلاصات التي استنتجتها من المباريات الإعدادية؟
لمست استجابة كبيرة من قبل اللاعبين مشكورين، بخصوص التنشيط الدفاعي والهجومي والنهج الذي نعتمده ونحاول تطبيقه في المباريات والخطط، فكل ما طلبناه من اللاعبين طبقوه في أرضية الملعب. لم تكن نتائج المباريات الودية مهمة بالنسبة إلينا، بقدر ما كنا نبحث عن تطبيق خططنا، والنتيجة تبقى مهمة في المباريات الرسمية، سواء في منافسات البطولة، أو كأس العرش. وصلنا حاليا مرحلة البحث عن الطراوة البدنية، لكي يكون اللاعبون جاهزين لخوض أول مباراة رسمية في البطولة.

هل ستستقبلون في ملعبكم؟
لا نعرف شيئا عن ذلك، ويمكن أن نحسم في هذا الموضوع في القريب العاجل. أعتقد حتى وإن لعبنا المباريات الأولى في البطولة بعيدا عن ملعبنا، فإن الأمر لن يطول كثيرا، لأن الإصلاحات التي يخضع لها ملعب أحمد شكري في الزمامرة في مراحلها النهائية.
أجرى الحوار: حسن الرفيق (الزمامرة)

في سطور
الاسم الكامل: يوسف فرتوت
تاريخ ومكان الميلاد: فاتح يوليوز 1971 بالبيضاء
لعب للوداد الرياضي وأحرز معه مجموعة من الألقاب، وحمل قميص المنتخب الوطني واحترف بهولندا
أشرف على تدريب مجموعة من الفرق المغربية منها أولمبيك آسفي ورجاء بني ملال وشباب الريف الحسيمي والمغرب التطواني ونهضة الزمامرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى